أدب وثقافه

القلم الأسود الكاتبة ليلا حيدر

سود القلم ألأسود قلم الابيض
واصبح ألأسود يحاول أن يسقط الابيض
وبدأ يشتري من يقرأ ما يكتبه
قلمه حتى لو لم يكن حقيقة
وزادت مشترياته في الناس بشكل ملحوظ حتى عمم
واصبح الابيض
كلما كتب الحقيقة يحظر
او يمنع من النشر وصاروا اصحاب الأقلام البيضاء
عملهم وكتاباتهم احيانا لا تقرأ
لان ألأسود جلب الفساد
وهكذا حبه المجتمع
لكن هناك قلة قليلة جدا من اقلام البيض
تشجع
وقام بإتحاد فيما بينهم
لاسترجاع
حقوق الملكية الأصلية لهم
بشكل رسمي وأسرع
ونحن الآن بصدد تقديم
شكوى ضد هؤلاء
نامل تضامنكم معنا
قولوا آمين……..

الكاتبة ليلا حيدر

زر الذهاب إلى الأعلى