المؤتمر العلمي الدولي الأول للعلاج بالفن

79

متابعة د. أمل درويش.

تحت شعار العلاج بالفن بين النظرية والتطبيق..
أقيم المؤتمر العلمي الدولي الأول، برعاية الاتحاد العربي للتدريب التربوي برئاسة د. محمود عبد الفتاح بالتعاون مع فريق العلاج بالفن للتوحد برئاسة د. وليد الجندي أمين عام المؤتمر
وتحت إشراف د. عبلة حنفي عثمان رئيس المؤتمر.
وقد أقيم المؤتمر يوم ٢١/٢/٢٠٢١ في مركز التعليم المدني بالجزيرة في القاهرة.
وقد حضر المؤتمر العديد من الباحثين وضيوف الشرف من داخل مصر وكذلك بعض الضيوف المشاركين من خارج مصر بالبث المباشر نظرًا لصعوبة السفر في ظروف جائحة كورونا..
ومع الالتزام بمراعاة الإجراءات الاحترازية وشروط السلامة استمع الحاضرون لبعض الأبحاث المقدمة، والتي عرضت طرق العلاج بالفنون المختلفة مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، وكذلك الأطفال الذين يتلقون العلاج لفترات طويلة في المستشفيات على سبيل المثال قدمت إحدى الباحثات تجربتها بالعلاج بالرسم مع طفلة من مستشفى ٥٧٣٥٧
وكذلك قدم بعض الباحثين تجاربهم للعلاج بالفنون التشكيلية والأعمال اليدوية لمساعدة الأطفال المصابين بالتوحد وكانت النتائج مبهرة.
ومن خلال مداخلة د. عايدة نور الدين رئيس مجلس إدارة جمعية المرأة والتنمية بالإسكندرية وضحت كيف يتم تنمية قدرات أطفال التوحد ومتلازمة داون من خلال تعليمهم العزف والغناء وبعض الأشغال اليدوية، كذلك وضحت أهمية العلاج بالفن لتقديم الدعم النفسي والمعنوي للمعنفات من النساء.
وخرج المؤتمر بتوصيات عدة من ضمنها:
•ضرورة تقديم الدعم المعنوي والاهتمام بالأطفال المرضى بالأمراض المزمنة في المستشفيات.
•أهمية الموسيقى في تحسين الحالة النفسية لبعض المرضى ومساعدتهم على تجاوز مرحلة العزلة والصدمة خلال علاج السرطان.
• أهمية العلاج بالرسم والألوان لمساعدة مرضى التوحد وحالات داون، والتي ثبت مساعدتها في تطوير مهارات هؤلاء الأطفال.
وقد تم تكريم الأبحاث الفائزة بالتميز في ختام المؤتمر وكانت للباحثين:
د. محمد أحمد عبد المنعم
فنانة تشكيلية حسناء رمضان عبد السلام
د. نهال سعيد إمام.
بالإضافة إلى تكريم العديد من الباحثين المشاركين في المؤتمر.