المالكي يطلع اللجنة العربية المعنية بالقدس على الانتهاكات الإسرائيلية في المدينة

كتب وجدي نعمان

استعرض وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي مع اللجنة الوزارية العربية المعنية

بالقدس الإجراءات الإسرائيلية في المدينة، وخاصة المشاريع الاستيطانية وقانون التسوية

ومواجهته ووقفه.

وأطلع المالكي أعضاء اللجنة على آخر التطورات وخاصة ما يجري في القدس من تهجير

قسري وانتهاكات يومية بحق المقدسين.

واستعرض المالكي التصعيد في القدس والهجمة الاستيطانية في وادي الجوز ومشروع

“سيلكون فالي” بالإضافة إلى قانون التسوية الذي يجبر كل مقدسي أن يثبت ملكيته

بالإضافة إلى “ما يجري من حملة قمع وتنكيل وعمليات التصعيد الوحشي التي تمارسها

دولة الاحتلال الإسرائيلي وإدارة سجونها بحق كافة الأسرى القابعين في السجون الإسرائيلية”.

وناقشت اللجنة الوزارية التي عقدت قبيل انطلاق أعمال مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب في دورته 156 برئاسة الأردن بالجامعة العربية، الإجراءات الإسرائيلية غير الشرعية التي تستهدف تغيير الهوية العربية الإسلامية والمسيحية للقدس المحتلة، والوضع القانوني والتاريخي القائم في المدينة ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، وتقوض حل الدولتين وفرص تحقيق السلام الشامل والعادل في المنطقة إضافة إلى ما يجري من تهجير قسري في حي الشيخ جراح.

يذكر أن اللجنة شكلت بناء على قرار مجلس جامعة الدول العربية رقم (8860) الصادر عن الدورة غير العادية على المستوى الوزاري بتاريخ 2021/5/11، بشأن العدوان الإسرائيلي على مدينة القدس المحتلة وأهلها.

وتتكون اللجنة الوزارية من: الأردن، وفلسطين، والسعودية، وقطر، ومصر، والجزائر، والمغرب، وتونس، بصفتها رئيسة القمة العربية، والعضو العربي في مجلس الأمن، والأمين العام.