المحكمة ترفض استئناف سما المصري حكم حبسها في قضية ريهام سعيد

كتب وجدي نعمان

أعلنت المحكمة الاقتصادية في مصر رفض استئناف المتهمة سما المصري حكم حبسها، بعد تنازل الإعلامية ريهام سعيد عن

ادعاءات السب والقذف.

ورفضت المحكمة الاقتصادية يوم الأحد استشكال سما المصري الراقصة الاستعراضية، لوقف تنفيذ حبسها 6 أشهر بتهمة سب

وقذف ريهام سعيد.

وانهارت سما المصري بعد سماع الحكم باستمرار حبسها، لا سيما وأن الإعلامية ريهام سعيد تنازلت عن الدعوى وتصالحت مع

المشكو في حقها.

وتنازلت الإعلامية ريهام سعيد عن القضايا المرفوعة ضد الراقصة سما المصري، وحررت توكيلا للمحامي طارق العوضي

للتصالح والبدء في إجراءات التنازل.

وأكد طارق العوضي أنه تطوع بأعمال الوساطة بناء على طلب من سما المصري المحبوسة حاليا، وذلك لحث عدد من رافعي القضايا ضدها على التنازل عن تلك القضايا حتى تتمكن من الحصول على حريتها.

وأعلن مكتب العوضي تواصله مع الإعلامية ريهام سعيد وطلب منها التنازل عن قضيتها ضد سما المصري، حيث استجابت سعيد لطلبه وحررت توكيلا للبدء في إجراءات التنازل.

كما تواصل العوضي مع محامي سما المصري وأخبره بمضمون ما تم، معلنا البدء في إجراءات التنازل عقب العودة من رحلة عمل بالخارج تستغرق عدة أيام.

وأكد العوضي أن الإعلامية ريهام سعيد لم تتلق أي مقابل للتوكيل والتنازل والتصالح مع سما المصري، ولَم تطلب أي مقابل مادي لذلك من الأساس، وأن كل ما تم ترويجه ما هو إلا شائعة كاذبة.

وطلب العوضي جميع وسائل الإعلام بتوخي الحذر قبل نشر أي أخبار كاذبة حول تلك الواقعة.