المركز الإعلامى لمجلس الوزراء،نشر تقريراً شمل انفوجرافات

53

كتب وجدي نعمان

نشر المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، تقريراً شمل انفوجرافات، سلط من خلالها الضوء على الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء، وذلك خلال الفترة من 19 ديسمبر إلى 25 ديسمبر 2020، والذى تضمن الموافقة على عدد من القرارات، فضلاً عن الاجتماعات واللقاءات التى عقدها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى ما قام به من أنشطة.

1

وجاء في التقرير، أنه تم إصدار عدد من القرارات، تشمل الموافقة على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 70 لسنة 1964 بشأن رسوم التوثيق والشهر.

ونص مشروع القانون، على أن “تُستبدل كلمة (الشركات) بعبارة (شركات المقاولات) الواردة بالبند السابق على الأخير من الجدول حرف (ب) المرفق بالقانون رقم 70 لسنة 1964 بشأن رسوم التوثيق والشهر”، حيث سيتم معاملة كافة الشركات المصرية بنفس معاملة شركات المقاولات، وذلك فيما يتعلق بالرسم المقرر على توثيق سابقة الخبرة وصحة الميزانية للشركات الراغبة بالعمل في الخارج، بالإضافة إلى الموافقة على عدد من المقترحات الخاصة بدعم القطاع السياحي لمواجهة أزمة فيروس كورونا، على أن تطبق نفس القرارات على شركات الطيران، مثل الإعفاء من سداد الضريبة العقارية على المنشآت الفندقية والسياحية اعتباراً من 1 يناير حتى 30 إبريل 2021، وجدولة بعض المستحقات على المنشآت الفندقية والسياحية الناتجة عن أزمة الفيروس لمدة 36  شهراً (كهرباء – غاز – مياه – مراسٍ نيلية).

كما تضمنت القرارات أيضاً الموافقة على مشروع قرار بشأن العفو عن باقي مدة العقوبة بالنسبة إلى بعض المحكوم عليهم، وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة وثورة 252 يناير الموافقين الخامس والعشرين من يناير لعام 2021، فضلاً عن الموافقة على طلب الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، بشأن إرجاء تطبيق نسبة 15% الزيادة المقررة لمقابل الانتفاع على المشروعات العاملة بالمناطق الحرة لمدة عام اعتباراً من 1/1/2021، وذلك من منطلق السعي لتخفيف الأعباء على المستثمرين، حفاظاً على العمالة ومساعدة للمشروعات على تجاوز الظروف الراهنة المتعلقة بفيروس كورونا.

كما شملت القرارات أيضاً الموافقة على إقامة معرض بعنوان رمسيس وذهب الفراعنة” في 5 مدن عالمية، خلال الفترة من نوفمبر 2021 حتى يناير 2025، وتتضمن أماكن العرض 3 مواقع بالولايات المتحدة الأمريكية، هي متحف هيوستن للعلوم الطبيعية بولاية تكساس، ومتحف دي يونج بولاية كاليفورنيا، وقاعة كاسل بولاية ماساشوستس، بالإضافة إلى قاعة لندن للمعارض بمدينة لندن بالمملكة المتحدة، وقاعة لافيليت، بمدينة باريس بفرنسا.

وعلى صعيد الاجتماعات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أوضح التقرير،  أنه تم عقد اجتماع لاستعراض الخطوات التنفيذية لمشروع تطوير القاهرة التاريخية، حيث كلف بحصر حدود المناطق التي تشملها عملية التطوير، مع تعويض الشاغلين المستحقين عينياً أو مالياً أو من خلال 3منحهم تكلفة إيجار سكن بديل لحين الانتهاء من أعمال التطوير، وذلك بحضور مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة للمشروعات، واستشاري المشروع، بالإضافة إلى ترأس اجتماع مراجعة التصور النهائي للاستراتيجية القومية لضبط النمو السكاني (2021 – 2023)، والتي تستهدف الارتقاء بجودة حياة المواطن المصري، وذلك بمشاركة وزراء التخطيط والتنمية الاقتصادية، والصحة والسكان، والدولة للإعلام، ورئيس المجلس القومي للمرأة، ونائب وزيرة الصحة لشئون السكان، ومساعد وزيرة التضامن الاجتماعي، ورئيس المجلس القومي للأمومة والطفولة، ومدير المركز الديموجرافي، هذا إلى جانب الاجتماع الأسبوعي عبر الفيديو كونفرانس، حيث شدد على تطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ووجه بعدم إقامة احتفالات في رأس السنة، وكذا استعرض أهم مؤشرات أداء الاقتصاد المصري.

وتضمنت الاجتماعات أيضاً، وفقاً لما أبرزه التقرير، عقد مدبولى، اجتماعا عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع محافظ بورسعيد، لمتابعة مشروع تطوير الواجهة المائية للمحافظة، والذي يأتي في إطار العمل على إعادة الوجه الحضاري والتاريخي للمحافظة، بالإضافة إلى عقد اجتماع لمتابعة استعدادات تنفيذ المرحلة الجديدة من تطوير قرى الريف المصري في إطار مبادرة “حياة كريمة”.

استعرض الاجتماع نموذجين للاحتياجات التنموية وخطة مشروعات البنية الأساسية والخدمات الاجتماعية بمركزي ساحل سليم بمحافظة أسيوط، وأبو قرقاص بمحافظة المنيا، تمهيداً لإطلاق تنفيذ المشروع مطلع 2021، وذلك بحضور وزراء التخطيط والتنمية الاقتصادية، والتنمية المحلية، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والتجارة والصناعة، ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ومسئولي الوزارات المعنية، ومؤسسة حياة كريمة، ومشاركة عبر فيديو كونفرانس من جانب وزراء البترول والثروة المعدنية، والموارد المائية والري، والتربية والتعليم، والصحة والسكان، والتضامن الاجتماعي، والزراعة واستصلاح الأراضي، فضلاً عن عقده اجتماع لمتابعة آخر الاستعدادات الخاصة باستضافة مصر لبطولة العالم لكرة اليد للرجال، في نسختها الـ 27 “مصر 2021″، حيث أكد التنسيق الكامل لتقديم التيسيرات المطلوبة للمشاركين في البطولة وتطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة “كورونا”، وذلك بمشاركة وزراء السياحة والآثار، والداخلية، والصحة والسكان، والطيران المدني، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وبحضور وزير الشباب والرياضة، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، ومدير البطولة.

كما شملت اجتماعات رئيس مجلس الوزراء، وفقاً للتقرير، ترأس الاجتماع الأول للجنة العليا للدواء، حيث استعرض عدداً من الملفات المهمة المرتبطة بالقطاعين الطبي والدوائي، إلى جانب دور الجهات المعنية لمواجهة فيروس “كورونا”، وشارك في الاجتماع عبر تقنية “فيديو كونفرانس”، وزراء التعليم العالي والبحث العلمي، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والمالية، والصحة والسكان، والتجارة والصناعة، ومسئولو الجهات المعنية، وحضر الاجتماع رئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد، ورئيس هيئة الدواء المصرية، ومدير إدارة الخدمات الطبية بالقوات المسلحة، إلى جانب عقد اجتماع لمتابعة مشروعات توصيل الغاز الطبيعي للوحدات السكنية، حيث قال إن الهدف هو التوسع والإسراع في توصيل الغاز الطبيعي للوحدات السكنية المؤهلة فنياً، وذلك بحضور وزير البترول والثروة المعدنية، ورئيس الشركة القابضة للغاز ونائبه، وشارك في الاجتماع عبر تقنية “فيديو كونفرانس” وزيرا التنمية المحلية، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، فضلاً عن اجتماع مع وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، لمتابعة الموقف الخاص بمشروعات الربط الكهربائي القائمة والجاري تنفيذها والأخرى الجاري دراستها مع دول الجوار.

وبشأن الأنشطة التي قام بها رئيس مجلس الوزراء، فبحسب التقرير، شملت استعراض تقرير من وزيرة الثقافة، تضمن الإشارة إلى عدد من المشروعات الإنشائية التعليمية والثقافية التي 4تم إنجازها والانتهاء منها خلال العام الحالي مثل مشروعي قصر ثقافة وادي النطرون، ومدرسة أكاديمية الفنون للتكنولوجيا التطبيقية، بالإضافة إلى إلقائه كلمة بشأن دور الإعلام العربي في الوقت الراهن، في ضوء الأوضاع الإقليمية والعالمية المُحيطة، وذلك خلال فعاليات منتدى الإعلام العربي 2020، في دورته التاسعة عشر التي تقام افتراضياً بدبى، حيث قال إن الإعلام أصبح سلاحاً للدفاع عن الدولة الوطنية وتثبيت أركانها ومجابهة الأخطار التي تحيط بها، مشيداً بالتنظيم المميز للمنتدى، ومهنئاً الصحفيين المصريين و”اليوم السابع” بجوائز الصحافة العربية.

كما شهد رئيس مجلس الوزراء مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين جهاز تنمية التجارة الداخلية، وصندوق مصر السيادي للاستثمار والتنمية، بشأن وضع إطار تعاوني مع الصندوق لتشجيع القطاع الخاص على المشاركة في الفرص الاستثمارية المقدمة من قبل جهاز تنمية التجارة الداخلية، من خلال شراكات استراتيجية تسهم في تقديم فرص تمويلية للمستثمرين.

وقام مدبولى بالتوقيع على البروتوكول رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، والمدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، بحضور وزيري التموين والتجارة الداخلية، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، إلى جانب تفقد أعمال تطوير ورفع كفاءة مبنى مجمع محاكم عابدين، حيث أشاد بمستوى تنفيذ أعمال التطوير، وكذا ما يتم من دعم وتطوير للخدمات المقدمة من قبل وزارة العدل، بما يسهم في رفع كفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين، وذلك بحضور وزير العدل، ووزير شئون المجالس النيابية، ومحافظ القاهرة، ولفيف من قيادات وزارة العدل.

أما بشأن اللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الأسبوع، أظهر التقرير، لقاء رئيس الوزراء مع وزيرة الصحة والسكان، حيث تم استعراض نتائج زيارة الوزيرة الأخيرة إلى الإمارات العربية المتحدة، حيث نقلت رسالة شكر من الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الإمارات حكومة وشعباً، على توريد الدفعة الأولى من لقاح فيروس كورونا من إنتاج شركة (سينوفارم) الصينية، بدعم من شركة 24 G الإماراتية للرعاية الصحية، بما يعكس عمق وترابط العلاقات بين الشعبين الشقيقين.