المسحراتية بقلم د أمل درويش

23

مسحراتية نادتني البحراوية قلتلها مين انتي قالتلي “بديت” ده كان اسمي ف سابق الأزمان

تشوف الفرحة ف عيون ولادي في كل سبتمبر يحيوا ذكرى طرد “فريزر” من المكان

حِليت ف عين الانجليز بعد رحيل نابليون وقالوا في رشيد راح نكون بأمان

أبو حمص، الدلنجات، إدكو والمحمودية القطن زاهي ينور الغيطان

وف أرض دمنهور سنابل الرز تتمايل بِ عِز م الخير توزع لكل البلدان

وف النوبارية زراعة وصناعة تقول يا مباني تلاقي جمال وبساطة تريح الأبدان

ومن إيدين ولادها ف كفر الدوار سجاد تلاقي كليم كمان وغزل ونسيج أقطان

ومن متحف رشيد لقلعة قايتباي، على قناطر إدفينا نشاهد جمال البنيان

ومنزل الأمصيلي بناه أغا الطوبجي تحفة معمارية تحيي الأصالة ف الأذهان

من دير وادي النطرون نرجع لأوبرا دمنهور نستمتع بالموسيقى وأعذب الألحان

على تل كوم تقالة آثار أجمل حضارة المصري فنه باقي لآخر الزمان

وف إدكو تلقى بحيرتها ويّا الملاحات، من خيرها رزقه وفير صيادها راجع فرحان

وقبل ما امشي في مسجد الحبشي صليت لي ركعتين في سكينة واطمئنان

قد تكون صورة لـ ‏سماء‏
قد تكون صورة لـ ‏‏‏حائط طوبي‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏ و‏نصب تذكاري‏‏
قد تكون صورة لـ ‏سماء‏
قد تكون صورة لـ ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏