الملكة اليزابيث الثانية لن تجرد الأمير أندرو من لقب دوق يورك

كتب وجدي نعمان

أكدت مصادر ملكية بريطانية، أن الملكة اليزابيث الثانية (96 عاما) لن تجرد ابنها الأمير أندرو من لقب “دوق يورك” الذى منحته إياه منذ أكثر من 30 عاما.

جاء ذلك بعد تصويت أعضاء في المجالس على تجريد دوق يورك من لقب الدوق بسبب قضية الفتاة التي تتهمه بالاعتداء عليها خلال فترة مراهقتها.

وقال المصادر لصحيفة “ميل أونلاين” البريطانية: “الملكة بالتأكيد لن تتخذ أي إجراء آخر في هذا الصدد. لقد تراجع دوق يورك عن الحياة العامة وحذف بالفعل من مجموعة من الألقاب”.

يشار إلى أن أندرو دفع تسوية مالية إلى فيرجينيا جوفري التي اتهمته بالاعتداء عليها.. كما تم وصف الأمير بأنه “عار” خلال الاجتماع الاستثنائي لمناقشة تكريم المدينة باللقب التي منحته إياه في عام 1987. 

بعد مناقشة الطلب لمدة نصف ساعة تقريبًا، صوت أعضاء المجلس بالإجماع لتجريده من اللقب.

كما وُصف استمرار تمسكه بلقب دوق يورك بأنه “وصمة عار” على المدينة.. ويدعو أعضاء المجلس الآن الملكة أو القصر أو الحكومة للتدخل وتجريده من اللقب إذا رفض “فعل الشيء الصحيح” والاستقالة.