النحراوي الإهمال وعدم اتباع السلامة العامة وراء انفجار مصنع أنابيب أكسجين النوبارية

تواجد مدرسة بالمدينة الصناعية مخالفة جسيمة بالسلامة العامة؟

أفاد د. مصطفى النحراوي الخبير الاستراتيجي للسلامة العامة للأطاون ومكافحة الغازات السامة وإدارة المخاطر والكوارث والأزمات عبر جريدتنا…

بأن العناية الإلهية أنقذت طلاب وطالبات مدرسة النوبارية الصناعية المشتركة…

ويتساءل النحراوي كيف يتم بناء مدرسة لأي مرحلة تعليمية داخل منطقة صناعية

ولا يوجد أي مبرر مهما كان لبناء مدرسة داخل منطقة خطر للتجمع السكاني أو للتجمع

الطلابي…

ويضيف النحراوي بأن الصور المنشورة بعد انفجار وحريق مصنع تعبئة أنابيب الأكسجين

تشير إلى الخطورة والإهمال الكامل داخل المصنع…

وإن المصنع لا يتواجد به سبل الوقاية بالسلامة العامة ولا تتواجد متطلبات الحماية المدنية

وهذا ما أداء إلى حدوث الانفجار والحريق…

ويطالب النحراوي الجهات المسئولة على سلامة أمن وسلامة المنشآت الصناعية بأن تتولى عملها على أكمل وجهة للمناطق الصناعية؟

وأداء الانفجار إلى إصابة كل من، “عبد الله حسن عبد الله” 17 عاما، طالب ومقيم بقرية الإمام مالك، مصاب بجرح قطعي بالظهر، “محمد إبراهيم محفوظ” أمين شرطة مفرقعات، 48 عاما، مقيم بشبراخيت، مصاب بجرح قطعي بالرأس، و “بدرية سلامة عبد اللطيف” 37 عاما، مقيمة بالنوبارية، وعاملة بمصنع فرز فواكه بجوار مصنع الأكسجين، مصابة بحالة اختناق، وجارٍ تقديم لهم الفحوصات الطبية اللازمة….

وادعوالله شفاء كل المصابين…