الولايات المتحدةتعلن استعدادها للعودة إلى المفاوضات غير المباشرة مع إيران

30

كتب وجدي نعمان

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الاثنين، استعداد الولايات المتحدة للعودة إلى المفاوضات غير المباشرة مع إيران حول إحياء الاتفاق بشأن برنامجها النووي.

وقال المتحدث باسم الوزارة، نيد برايس، خلال مؤتمر صحفي، إن الولايات المتحدة أكدت بوضوح استعدادها لخوض الجولة السابعة من المفاوضات في فيينا.

وأشار برايس إلى أن السؤال حول مدى استعداد إيران لمواصلة العملية التفاوضية يحب التوجه به إلى السلطات في طهران.

واستضافت فيينا منذ أبريل 6 جولات من مفاوضات برعاية الاتحاد الأوروبي لإنقاذ الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني في ظل انسحاب الولايات المتحدة منه عام 2018 خلال ولاية رئيسها السابق، دونالد ترامب، الذي فرض عقوبات موجعة على الطرف الإيراني، ليرد الأخير بخفض التزاماته ضمن الصفقة منذ 2019.

وتجري المحادثات رسميا بين إيران من جهة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا من جهة أخرى، لكن الاتحاد الأوروبي وواشنطن سبق أن أكدا مشاركة الولايات المتحدة في الحوار دون خوضها أي اتصالات مباشرة مع الطرف الإيراني.

وترفض طهران التفاوض المباشر مع إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، قبل رفع العقوبات، بينما تصر واشنطن على ضرورة التقدم بمبدأ خطوة مقابل خطوة.