الولايات المتحدة تعلن مكافأة مقابل معلومات عن القراصنة الإلكترونيين المزعومين من روسيا

كتب وجدي نعمان

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية مكافأة قدرها حوالي 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن 6 موظفين مزعومين في

الاستخبارات الروسية تتهمهم واشنطن بالتورط بالهجمات السيبرانية الكبيرة.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة أن كل المتهمين يزعم أنهم يعملون في دائرة الاستخبارات الرئيسية للأركان الروسية وهم

متورطون في إصابة أجهزة الكمبيوتر حول العالم ببرامج “NotPetya” الضار في عام 2017.

وأضاف البيان: “تقترح (وزارة الخارجية الأمريكية) مكافأة تصل إلى 10 ملايين دولار مقابل معلومات قد تساعد في تحديد هوية ومكان وجود أي شخص يعمل بتعليمات من حكومة أجنبية أو بإشراف منها ويشارك في النشاط السيبراني الضار ضد البنية التحتية الحيوية للولايات المتحدة”.

وذكرت الوزارة أسماء المشتبه بهم قائلة إنهم موظفون في وحدة 74455 العسكرية والذين يعرفهم باحثو الأمن السيبراني بألقاب “Sandworm Team” و”Telebots” و”Voodoo Bear” و”Iron Viking”.

من جانبها ترفض روسيا كل الاتهامات بتورط استخباراتها في النشاط السيبراني ضد الولايات المتحدة ودول أخرى.