اليمن عالق في حرب مجهولة المصير

 

كتب وجدي نعمان

قالت الأمم المتحدة إن “اليمن يعتبر أفقر دولة عربية عالقة في حرب مجهولة المصير، وإن

استئناف المفاوضات لإنهاء صراع عمره أكثر من 6 سنوات لن يكون أمرا سهلا”.

وأضاف مبعوث الأمم المتحدة الخاص الجديد إلى اليمن هانس غروندبرغ، أنه “أبلغ مجلس

الأمن الدولي بأنه لا توجد انتصارات سريعة في الحرب الأهلية باليمن، وأنه يعتزم مراجعة

ما تكلل بالنجاح وما لم ينجح، والاستماع إلى أكبر عدد ممكن من الرجال والنساء اليمنيين”،

مبينا ان “القوى المتصارعة لم تناقش تسوية شاملة منذ العام 2016، لذلك، تأخرت كثيرا

قوى الصراع في الانخراط في حوار سلمي مع بعضها بعضا تحت رعاية الأمم المتحدة، وفق بنود تسوية شاملة قائمة على حسن النوايا وبدون شروط مسبقة”.  

وأكد المبعوث الجديد أن “نهج الأمم المتحدة لإنهاء الصراع يجب أن يتضمن “مشاركة هادفة للنساء”، وأن مشاوراته الأولى مع اليمنيين والأطراف الإقليمية والدولية الرئيسية “ستبدأ قريبا”. 

هذا ويشهد اليمن حربا أهلية منذ العام 2014 عندما سيطرت جماعة “انصار الله” اليمنية على العاصمة صنعاء وجزء كبير من شمالي البلاد، الأمر الذي أجبر حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي “المعترف بها دوليا” على الفرار للجنوب، ثم إلى السعودية”.