امرأة شاخت/بقلم أميرة شمالي

26

هيا تعالَ!!
فقد مللت الأنتظار
أمرأة انا!!!
لم يبقى منها سوى حطام
هزلت
وتلك المرآة الحائرة
ماذا تعكس
حقيقة أمرأة كبرت
قبل الأوان…. شاخت
علا وجهها شحوب
وذاك السواد
كيف غلف العينان
ام تقف على
صورة أمرأة وقف عندها الزمان
هُجِرتُ من سارق الأحلام !!!
بيدهِ أخذَ الروح….
ووضعَ النبضَ بين الركام…
ملأ حقيبته وسافر!!
وأنااا رضيتُ
أردت أن يأخذ معه
شيء من روحي… من جسدي
ولووو أصبحت شبه أنسان
طال الانتظار…..
أسرع فقد نفذ صبري
انظر مافي حقيبتك!!!
أفتح يديك
روحي هنااا!!!
أستمع إلى نبضي لعلك تتذكر
ماذا تركتَ خلفك….
ماذا فعلت؟!!
بجسد خلا من الحياة
عد بذكراك إلي …
وانهض
لعل الله يغفر لكَ … حزني
وألم قلبٍ بلا أثم كان
فلا تخشى….
أني حاولت ان أحطم الذكريات
أن أمزق قلبي ليزرف كل الدماء
لم اعد اريدها …
فهي تحمل بين قطراتها
أنفاسك
لكنها أزدادت واستفحلت
لتملأ
خلايا جسدي
فلا تخشى من العودة
لانك أخذت معك الروح
وأستوطنت الجسد
فأنااا ليس لي اي سلطة على
ما ملكت أنت!!!
……