انتقادات واسعة لفكرة وضع تمثال نصفي لزيلينسكي في مبنى الكابيتول

كتب .وجدى نعمان 

لقي اقتراح وضع تمثال نصفي للرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي في مبنى الكابيتول انتقادات واسعة وغضبا من جانب سياسيين وصحفيين ومستخدمين أمريكيين على موقع “تويتر”.

وكان عضو الكونغرس من الحزب الجمهوري عن ولاية ساوث كارولينا جو ويلسون قد تقدم بمشروع قانون لوضع تمثال نصفي لزيلينسكي في مبنى الكابيتول، حيث ينص المشروع على “توجيه مجلس النواب للجنة الفنون الجميلة بالمجلس للحصول على تمثال نصفي للرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي لعرضه في مكان مناسب ودائم في جناح مجلس النواب في مبنى الكابيتول بالولايات المتحدة الأمريكية.

ووصف المذيع الأمريكي الشهير تاكر كارلسون من “فوكس نيوز” المشروع بأنه “مجنون”، حيث قال مخاطبا مشاهديه: “يحاول أعضاء الكونغرس الآن إنفاق أموالكم على نصب تذكاري لرئيس أجنبي في مبنى الكابيتول الأمريكي.. الرئيس زيلينسكي، الديكتاتور.. “.

 

كذلك بدأ المعلقون على موقع “تويتر” في التساؤل حول شكل النصب التذكاري للرئيس الأوكراني، فقام بعض المستخدمين بدمج رأس زيلينسكي مع جذع رئيسة مجلس النواب السابقة نانسي بيلوسي، فيما يؤكد الصحفي جوردان شاتشيل “إنه سيصنع من الذهب الخالص وسيكلف 80 مليون دولار”.

 

من جانبها أضافت المستخدمة بوليتيكو مونكي: “آباؤنا المؤسسون يتدحرجون الآن في قبورهم”. وتابع مستخدم آخر: “لا أعرف ماذا أقول. الكلمات لا تكفي، هذا يتجاوز الجنون”.