بالصور… “رحمي” الانتهاء من المرحلة الأولى لتطوير ميدان المحطة نهاية هذا الشهر

56

 

 متابعة  كريمة عبد الرحيم

 أكد الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية أنه جاري الانتهاء من المرحلة الأولى لتطوير ميدان المحطة خلال الشهر الجاري، يليها الانتهاء من تطوير محيط المسجد الأحمدي بنهاية شهر مارس، جاء ذلك خلال الجولة الصباحية التي قام بها المحافظ ويرافقه الدكتور أحمد عطا نائب المحافظ لتفقد آخر الأعمال الجارية في مشروعات الرصف والتطوير داخل مدينة طنطا. بدأت الجولة بتفقد أعمال تطوير ميدان المحطة والمسند للشركة القومية للإنتاج الحربي بإجمالي تكلفة ٩ مليون جنيه، حيث تابع محافظ الغربية التجربة المرورية الجديدة المقرر تنفيذها، موجهاً بتعديلها بما يسمح بسيولة الحركة المرورية داخل الميدان، كما تابع المحافظ أعمال تطوير شارع السكة الجديدة ومحيط مسجد السيد البدوي ضمن خطة تطوير المنطقة بإجمالي ١٥ مليون جنيه. ومن جانبه أكد الدكتور أحمد عطا نائب المحافظ أنه جاري الانتهاء من أعمال تطوير ميدان المحطة، حيث تم كشط الطبقة الأسفلتية تمهيداً للرصف في مطلع الأسبوع القادم، يليها يتم طلاء وجهات المباني المطلة على الميدان، كما أوضح أنه جاري تركيب التند الحديدية والواجهات الخاصة بالمحال التجارية ذات الطابع الإسلامي. وفي إطار تطوير كورنيش طنطا، قام محافظ الغربية ونائبه بتفقد تطوير كورنيش المرشحة في مرحلته الثالثة، حيث تابعا أعمال فرد طبقة السن بطول الكورنيش بدايةً من شارع الأشرف وحتى الطريق الزراعي كما تابعا أعمال التدبيش ووضع الطبقة الخرسانية للممشى، ووجه المحافظ مديرية الري بسرعة تطهير المجرى المائي بترعة القاصد، كما وجه حي ثان طنطا بإزالة المخلفات في الجهة المقابلة. وأوضح الدكتور محمود عيسى رئيس حي ثان طنطا بأنه تم إزالة كافة الإشغالات والمباني العشوائية المتعدية على خط التنظيم، وتوسعة الطريق والتنسيق مع شركة مياه الشرب والصرف الصحي لسرعة الانتهاء من أعمالها تمهيداً لبداية أعمال الرصف. وفي ذات السياق تابع المحافظ ونائبه أعمال الرصف بشوارع الإسكندرية، سكة المحلة، بطرس مشيداً بسرعة العمل في تلك الشوارع، كما تابعا تنفيذ الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا المستجد في المحال التجارية بشوارع البحر، النحاس، الفاتح، يوسف الصديق، عثمان بن عفان، أحمد على، النادي، بطرس، سعيد، الحلو، المتحف. رافق المحافظ خلال جولته الأستاذ عادل داوود رئيس حي أول طنطا والعميد نهاد عويضة من الشركة القومية للإنتاج الحربي.