أخبار العالم

بايدن يعلن عن خطة جديدة لوقف الحرب في غزة

كتب وجدي نعمان

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن مساء يوم الجمعة عن خطة جديدة لوقف الحرب في

قطاع غزة.

وقال الرئيس الأمريكي إن “المقترح يشمل وقفا شاملا لإطلاق النار والانسحاب من غزة

وإطلاق سراح الرهائن”.

وصرح بايدن بأنه “لا يمكن أن نفوت هذه اللحظة للتوصل إلى اتفاق بشأن غزة.

وأردف الرئيس الأمريكي بالقول موجها رسالة لحركة حماس: “يجب أن تقبل الصفقة”.

وصرح بايدن بأن إسرائيل اقترحت اتفاقا جديدا “شاملا” لوقف إطلاق النار وانسحاب

جميع قواتها من غزة خلال ستة أسابيع.

وأفاد الرئيس الأمريكي بأن المقترح الإسرائيلي يتضمن 3 مراحل يشكل خارطة طريق

لإنهاء الحرب في غزة.

وأضاف بايدن أن المرحلة الأولى المقترحة من 6 أسابيع تقضي بوقف لإطلاق النار

وانسحاب إسرائيل والإفراج عن الرهائن ورفات القتلى منهم.

وتابع بايدن أن المرحلة الثانية ستشهد تبادل الأسرى بما في ذلك الجنود وإدامة وقف

إطلاق النار، موضحا أنه هناك العديد من التفاصيل التي يجب التفاوض بشأنها للمرور للمرحلة الثانية.

وفيما تتعلق المرحلة الثالثة بما بعد الحرب ذكر بايدن أنه سيتم تنفيذ خطة إعادة إعمار

شاملة لغزة تهدف إلى إعادة بناء البنية التحتية وتحسين الظروف المعيشية لسكان

القطاع.

وأكد بايدن أن المقترح الإسرائيلي قد تم نقله إلى قطر وحماس، مشيرا إلى أن  مصر

وقطر تعملان على ضمان عدم استئناف حماس أي عمليات عسكرية ضد إٍسرائيل.

وشدد الرئيس الأمريكي على أن استمرار الحرب ستستنزف قدرات إسرائيل وتزيد في

عزلتها.

وأشار إلى أن المفاوضين الأميركيين ركزوا خلال الأيام الماضية على وقف لإطلاق النار في غزة يفضي لنهاية الحرب والإفراج عن الرهائن ومستقبل أفضل لغزة دون حركة حماس.

وتابع بايدن أن “لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها وإذا أخفقت حماس في الالتزام فتستأنف إسرائيل دفاعها عن نفسها”.

وقال كذلك إن “هذه الصفقة ستؤدي إلى الهدوء في المنطقة بما في ذلك إبرام اتفاق تاريخي بين إسرائيل والمملكة السعودية”.

ودعا بايدن حماس إلى الموافقة على العرض الجديد من إسرائيل لإطلاق سراح الرهائن مقابل وقف إطلاق النار في قطاع غزة، قائلا إن هذه هي الطريقة الأمثل للبدء في إنهاء هذا الصراع المميت.

وأشار بايدن إلى أن وقف إطلاق النار سيمكن توزيع تلك المساعدات بأمان وفعالية على جميع المحتاجين إليها.

كما أكد بايدن أيضا أن الولايات المتحدة ستساعد في صياغة حل على الحدود اللبنانية تسمح بعودة سكان المناطق المهددة شمال إسرائيل إلى بيوتهم.

Video Player

زر الذهاب إلى الأعلى