بتكلفه 46 مليون و400 ألف جنيه… محافظ الشرقية يُتابع نسب تنفيذ أعمال إنشاء وتطوير 3 مدارس ومبني مخازن ومركز لتدريب المعلمين بالزقازيق 

76

كتب .وجدى نعمان

بتكلفه 46 مليون و400 ألف جنيه… محافظ الشرقية يُتابع نسب تنفيذ أعمال إنشاء وتطوير 3 مدارس ومبني مخازن ومركز لتدريب المعلمين بالزقازيق

تابع الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية مع المهندس أحمد مرسى مدير هيئة الأبنية التعليمية أعمال إنشاء وتطوير 5 مدارس بمركز ومدينة الزقازيق بتكلفة اجمالية بلغت 46 مليون و400 ألف جنيه مشيرا إلى أنه جاري تنفيذ أعمال إنشاء وتطوير 89 مدرسة و4 إدارات تعليمية لإضافة 1546 فصل جديد بتكلفة 679 مليون و600 ألف جنيه بنطاق المحافظة للقضاء على نظام الفترتين ولتقليل الكثافة الطلابية داخل الفصول المدرسية.

أكد محافظ الشرقية أن الدولة تولي اهتماماً كبيراً ‏للارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين في جميع القطاعات وخاصة بقطاع التعليم ‏وذلك من خلال إنشاء وإقامة مدارس جديده وتطوير وتوسعة مدارس قائمة بالتنسيق مع ‏الهيئة العامة للأبنية التعليمية لتهيئة الأجواء المناسبة لتقديم تعليم جيد لأبنائنا الطلاب، مشددا على مدير هيئة الأبنية التعليمية بإلزام الشركات المسند لها تنفيذ تلك الأعمال الالتزام بالجدول الزمني للانتهاء من كافة الاعمال طبقا للمواصفات المحددة مع مراعاة الجودة في العمل.

ومن جانبه أوضح المهندس أحمد مرسي مدير هيئة الأبنية التعليمية أنه جاري تنفيذ 5 مشروعات بقطاع الأبنية التعليمية بمركز ومدينة الزقازيق بتكلفة مالية بلغت 46 مليون و 400 ألف جنيه حيث شملت تلك المشروعات إنشاء جديد لمدرسة الزقازيق الرسمية للغات( عمرو شبل فرحات) لإضافة 56 فصل وبتكلفة 24 مليون و 700 ألف جنيه حيث بلغت نسبة التنفيذ 72 % ، وإنشاء جديد لمدرسة النكارية الثانوية لإضافة 9 فصول وبتكلفة 6 مليون و 400 ألف جنيه حيث بلغت نسبة التنفيذ 70 % , وأعمال الاحلال الكلي لمدرسة نشوه للتعليم الأساسي لتطوير 11 فصل وبتكلفة 5 مليون و 800 ألف جنيه حيث بلغت نسبة التنفيذ 70 % .

أضاف مدير هيئة الأبنية التعليمية أنه جاري تنفيذ أعمال الاحلال الكلي لمركز تدريب المعلمين بتكلفة مالية بلغت 7 مليون جنيه حيث بلغت نسبة التنفيذ 72 % . وأعمال انشاء مبني مخازن لمديرية التربية والتعليم بتكلفة مالية بلغت 2 مليون و 500 جنيه حيث بلغت نسبة التنفيذ 56 % , وذلك بهدف الارتقاء بالمنظومة التعليمية بالمحافظة وتخفيف الكثافة الطلابية داخل الفصول والقضاء علي نظام الفترتين بالمدارس.