بدعم ١٧٥ مليون جنيه من صندوق دعم إنشاء وترفيق المناطق الصناعية محافظ الدقهلية ورئيس التنمية الصناعية يوقعان بروتوكول تعاون استكمال ترفيق المنطقة الصناعية بجمصة

كتب احمد محمد
بدعم ١٧٥ مليون جنيه من صندوق دعم إنشاء وترفيق المناطق الصناعية
محافظ الدقهلية ورئيس التنمية الصناعية يوقعان بروتوكول تعاون استكمال ترفيق المنطقة الصناعية بجمصة
محمد الزلاط: ٤٢٥ مليون جنيه إجمالى ما تم دعمه للمنطقة والانتهاء من شبكات الترفيق لـ ١٠٨ فدان خلال عام
 
قام الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية واللواء ا ح مهندس محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية صباح اليوم الاثنين بتوقيع بروتوكول تعاون لاستكمال أعمال ترفيق المنطقة الصناعية بجمصة على مساحة ١٠٨ فدان المتبقية من إجمالي مساحة المنطقة البالغ ٧٢٧ فدان من خلال صندوق دعم إنشاء وترفيق المناطق الصناعية التابع للهيئة، وذلك بديوان عام المحافظة ، بحضور المهندس احمد عبد الرؤوف المدير التنفيذي لصندوق دعم المناطق الصناعية ومستشار رئيس الهيئة للترفيق
وخلال كلمته صرح اللواء محمد الزلاط بان البروتوكول اليوم يأتى تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بسرعة توفير المناخ الملائم للاستثمار الصناعي وتوفير الأراضي الصناعية المرفقة للمستثمرين وتوفير فرص العمل للشباب وانطلاقا من توجيهات السيدة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة بتنفيذ مخطط الوزارة باستكمال ترفيق ورفع كفاءة المناطق الصناعية بجميع محافظات الجمهورية ، مما استلزم تسخير كافة أدوات الهيئة لتنفيذ تلك التوجيهات من خلال دراسة احتياجات كافة المناطق الصناعية ودعمها من خلال صندوق دعم المناطق الصناعية لتكون جاهزة لاستقبال الاستثمارات الصناعية المحلية والأجنبية.
ولفت الزلاط إلى أن البروتوكول يقضي بدعم الهيئة للمنطقة الصناعية بجمصة بمبلغ ١٧٥ مليون جنيه حتى تتمكن المحافظة من القيام بكافة الأعمال اللازمة لاستكمال والانتهاء من أعمال ترفيق وتطوير ١٠٨ فدان بالمنطقة الصناعية (جمصه) وذلك لاستكمال شبكة المياه، و الصرف ،و شبكة الكهرباء ، وتنفيذ خط طرد للمنطقة الصناعية بالكامل ، ونهو أعمال محطة رفع بطاقة 450 م3/ساعة ، مشيرًا إلى انه من المقرر أن يتم تنفيذ كافة الأعمال في مدة لا تتجاوز 12 شهر .
وقال رئيس الهيئة انه سبق وان تم ضخ ٢٥٠ مليون جنيه لدعم المنطقة الصناعية وتم الانتهاء من تنفيذ ٦٣% من أعمال الترفيق بالمنطقة ، مشيرا إلى انه بتوقيع البرتوكول اليوم يصل إجمالي المبالغ التى تم ضخها لرفع كفاءة المنطقة إلى حوالي ٤٢٥ مليون جنيه على ٤ مراحل ، و سيتم بمقتضاه الانتهاء مما يقرب من ٨٥% من الأعمال المطلوبة بالمنطقة الصناعية 
وحول الموقف الحالي للمنطقة الصناعية بجمصة يصل معدل الأشغال بها الى ٨٤% من إجمالي مساحة المنطقة متوقعا ان يتم تخصيص كامل أراض المنطقة للمستثمرين بعد الانتهاء من اعمال الترفيق، لاسيما وان منطقة جمصة واعدة استثماريا نظرا لموقعها لقربها من الموانئ فضلا عن توافر الايدى العاملة وتوفر فرص استثمارية كبيرة في كافة الأنشطة الصناعية وخاصة في مجال التصنيع الزراعي.
وأوضح الزلاط ان عدد المصانع المسجلة بمحافظة الدقهلية تبلغ أكثر من ١٨٠٠ مشروع صناعي بتكلفة استثمارية تتخطى ١٢ مليار جنيه يعمل بها ما يقرب ٤٥ ألف عامل .
من جانبه أكد الدكتور أيمن مختار على ان البروتوكول اليوم يعكس التعاون المثمر والبناء مع هيئة التنمية الصناعية والتى وجد منها كل الدعم والتسهيلات لتنفيذ مخططات المحافظة وتلبية طموحاتها لعمل محور تنموي صناعي بالمحافظة لتشغيل أبنائها، مضيفًا ان هذا التعاون يترجم التضافر بين أجهزة الدولة لتحقيق التنمية الاقتصادية والصناعية المنشودة ، موضحًا ان ما تم انجازه من أعمال ترفيق بالمنطقة يعد طفرة غير مسبوقة في تاريخ المحافظة مضيفًا ان تقدم الأعمال مبشر وتمثل دافع لمزيد من العمل على تطوير المنطقة والعمل بكامل طاقتها.
من ناحية أخرى قاما كلا من محافظ الدقهلية و رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية بجولة بالمنطقة الصناعية بجمصة و الاجتماع مع المستثمرين بحضور عبد الحميد شومان رئيس جمعية مستثمري جمصة وتفقد المنطقة للاطلاع على الموقف التنفيذي لشبكات المرافق والطرق بالمنطقة فضلا عن زيارة عدد من المصانع والاستماع إلى مطالب المصنعين والتحديات التى تواجههم.