برهم صالح: نستبشر خيراً بزيارة البابا فرنسيس إلى العراق

66

كتبت اميرة شمالي

أكد الرئيس العراقى برهم صالح، اليوم الجمعة، حاجة العراق الى لغة المحبة والسلام

والمصالحة والتسامح، مشدداً بالقول “نستبشر خيراً” بقدوم البابا فرنسيس مارس المقبل إلى العراق، وقال صالح في كلمة له “نبارك لأهلنا المسيحيين في العراق والعالم بحلول أعياد

ميلاد السيد المسيح ونحن بحاجة إلى لغة المحبة والسلام والمصالحة والتسامح”.

وأضاف “عام 2020 كان عاماً صعباً مليئا بالتحديات ونستبشر خيراً بقدوم البابا

فرنسيس في آذار المقبل إلى العراق”، مشيرا الى أن “العراق بلا المسيحيين سيفقد التنوع وندعو لعودتهم جميعاً”.