بعد مطاردة دولية بقيادة الإمارات.. اعتقال أحد كبار تجار البشر في السودان

48

كتب .وجدى نعمان 

أعلنت منظمة الشرطة الجنائية الدولية “الإنتربول” عن اعتقال مواطن إريتري في السودان، يوصف بأنه أحد “أكثر المطلوبين في العالم من مهربي البشر”، بعد مطاردة دولية بقيادة دولة الإمارات.

وقالت الإنتربول، في بيان أمس الخميس، إن المشتبه به ويدعى كيدان زكرياس حبت مريم، متهم بقيادة منظمة إجرامية تختطف وتبتز وتقتل مهاجرين من شرق إفريقيا، أثناء محاولتهم عبور البحر المتوسط من ليبيا.

 

وجاء في بيان صادر عن وزارة الداخلية الإماراتية، أنه تم اعتقاله يوم الأحد في “عملية شرطية دولية كبرى بقيادة الإمارات بناء على معلومات تمت مشاركتها عبر الإنتربول”.

 

كما ذكرت المنظمة أن انفراجة في المطاردة جاءت عندما بدأت السلطات الإماراتية بتعقب شبكة حبت مريم وأفراد عائلته من كثب، وكشفت عن أنماط غسل الأموال التي قادتهم إلى السودان.

 

وبدأت الإنتربول لأول مرة في مراقبة أنشطة حبت مريم عام 2019.

 

وأوضحت المنظمة أن المتهم صدر بحقه إخطاران أحمران من الإنتربول، أحدهما من إثيوبيا، والآخر من هولندا. واتهمت السلطات الهولندية حبت مريم بإدارة معسكر في ليبيا يؤوي آلاف المهاجرين.

 

وقالت الإنتربول في تغريدة على “تويتر” إن العملية الدولية استمرت 9 أشهر وشاركت فيها أيضا السلطات الهولندية والإثيوبية والسودانية.

 

وكان كيدان زكرياس حبت مريم قد فر سابقا من حجز في إثيوبيا أثناء محاكمته بتهمة تهريب البشر في عام 2020. وأدانته السلطات الإثيوبية في وقت لاحق غيابيا وحكمت عليه بالسجن مدى الحياة.