بلو أوريجين تتلقى ترخيصا لرحلات مأهولة على متن مركبة نيو شيبارد

35

كتب وجدي نعمان

منحت إدارة الطيران الفدرالية الأمريكية شركة “بلو أوريجن” ترخيصا للقيام برحلات فضائية مأهولة إلى مدار

الأرض المنخفض على متن مركبة “نيو شيبارد”.

وسيسري مفعول الترخيص لغاية 1 اغسطس، مع العلم أن “نيو شيبارد” ستقوم برحلة إلى حدود الفضاء في 20

يوليو الجاري. 

أفادت بذلك الثلاثاء 13 يوليو وكالة “رويترز” البريطانية نقلا عن مصدر لها في إدارة الطيران.

وحسب “رويترز” فإنه كان يجب على “بلو أوريجين” أن تؤكد للحصول على الترخيص جاهزية برمجيات المركبة

أثناء قيامها بتحليق اختباري. وتوصل خبراء الإدارة بعد إجراء الاختبارات إلى استنتاج مفاده بأن البرمجيات تتفق

مع  شروط طرحتها الإدارة.

يذكر أن الملياردر الأمريكي ومدير عام  شركة “أمازون”  جيف بيزوس، كان قد أعلن في وقت سابق أنه سيطير مع

أخيه، مارك إلى الفضاء على متن مركبة “نيو شيبارد” التابعة لشركة “بلو أوريجن”.

وسيكون هذا التحليق أول رحلة مأهولة للشركة، مع العلم أنها أجرت 15 اختبارا لمركبتها التي لعبت دمية بحجم

الإنسان تزود بمستشعرات دور راكب المركبة. وأطلق على الدمية اسم (لوك سكاي يوركر) نسبة إلى  أحد أبطال

ملحمة “حرب النجوم” السينمائية.

ويتوقع أن يسمح للسياح بعد بلوغهم حدود الفضاء بفك الأحزمة  ليحسوا بحالة انعدام الوزن ، ثم ستهبط الكبسولة

بمظلات.