بلينكن: جهود واشنطن مركزة اليوم على دعم جهود المبعوث الأممي إلى الصحراء دي ميستورا

كتب .وجدى نعمان

 

قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إن جهود واشنطن مركزة اليوم بشدة على دعم جهود مبعوث الأمم المتحدة إلى الصحراء ستيفان دي ميستورا والعملية الأممية لإيجاد حل “دائم وكريم”.

جاء ذلك في حوار أجراه موقع “بي بي سي” مع بلينكن على هامش زيارته الأخيرة إلى نيروبي بكينيا، نشرته وزارة الخارجية الأمريكية على موقعها الإلكتروني.

وحاولت صحافية موقع هيئة الإذاعة البريطانية آن سوي انتزاع موقف من بلينكن من خلال طرح أسئلة عدة حول اعتراف ترامب بمغربية الصحراء ومدى استمرار الإدارة الحالية لبايدن في النهج نفسه، لكنه كان حاسما في أجوبته بالتأكيد على أن “بلاده تركز على دعم عملية الأمم المتحدة لدفعها إلى الأمام، وتتحدث إلى جميع الأطراف المعنية”.

وأشار بلينكن ضمن الحوار ذاته إلى أن “المبعوث الأممي الجديد إلى الصحراء جاء بعد شغور المنصب لفترة طويلة”، وشدد على أن “تركيز الولايات المتحدة الأمريكية اليوم ينصب على المضي قدما بالعملية الأممية لإيجاد حل”.

وكان بلينكن قد حل بكينيا في أول زيارة له إلى إفريقيا، حيث من المقرر أن يزور نيجيريا والسينغال أيضا.

وقالت الخارجية الأمريكية إن زيارة بلينكن إلى القارة الإفريقية تسعى لتعزيز التعاون بين الولايات المتحدة وإفريقيا بشأن الأولويات العالمية المشتركة، بما في ذلك إنهاء جائحة كورونا ومكافحة أزمة المناخ وتنشيط الديمقراطية وتعزيز السلام والأمن.

وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن أكد أن الرئيس جو بايدن يعتزم عقد قمة مع زعماء الدول الإفريقية لإظهار التزام واشنطن تجاه بلدان القارة السمراء و”إعطاء زخم للدبلوماسية”.