بمشاركة 40 طفل من دور الرعاية محافظ قنا يشارك في حفل إفطار وجلسة حوارية لمشروع ابنتي الغالية

كتب احمد محمد

بمشاركة 40 طفل من دور الرعاية محافظ قنا يشارك في حفل إفطار وجلسة حوارية لمشروع ابنتي الغالية

شهد اللواء أشرف الداودى محافظ قنا فعاليات الجلسة الحوارية حول “مشروع ابنتي الغالية” والافطار الجماعي لأيتام مؤسسات “احمد جبره لتربية البنين ودار الرحمة والقبطية بنين وبنات” التى نظمتهما هيئة كوبتك اورفانز بفندق بسمة بقنا، جاء ذلك بحضور المهندس نبيل الطيبى السكرتير العام للمحافظة ، والدكتور ماهر جبر وكيل وزارة الاوقاف، وحسن عثمان وكيل مديرية التضامن الاجتماعى، ومحمد حسين وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالأقصر، وياسر حماد رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة نقادة، والقمص بولا نعيم وكيل مطرانية قوص ونقادة، ومايكل مرقص مدير عام المشروع، وسلوى يوسف مديرة مشروع ابنتي الغالية بقنا ، ولفيف من رجال الدين الإسلامي والمسيحي، وعدد من القيادات التنفيذية ومديرى الجمعيات الاهلية بالمحافظة.

وأشاد محافظ قنا خلال الاحتفال بروح المحبة والإخاء بين مختلف طوائف أبناء قنا مسلمين وأقباط مؤكدا على تجسيد روح الوحدة الوطنية على أرض قنا كما أشاد بجهود جميع القائمين على تنظيم الاحتفالية ورعايتهم للأطفال الأيتام وذويهم وتقديم كافة سبل الرعاية والدعم اللازم لهم جميعا باعتبار أنه حق أصيل لهم وواجب علينا جميعا .

كما هنأ الداودي الفتيات المشاركات في مشروع ابنتي الغالية على النجاح الذى تحقق فى 5 مراكز بالمحافظة وهم ” قنا وفرشوط ونقادة ودشنا وقوص” مطالبا تعميم فكرة المشروع لتشمل جميع مراكز المحافظة، خاصة أن المشروع يعمل على اتاحة الفرص للفتيات المشاركات من خلفيات اجتماعية مختلفة لمعايشة تجربة العمل معا في محبة وسلام وتنمية روح الفريق مما يحقق التقدم في المجال “الدراسي والشخصي والاجتماعي”، كما يتيح الفرصة لإطلاق العنان للإمكانيات التي منحها الله للأطفال المهمشين من خلال التعليم ورفع الوعي ليصبحن افرادا منتجين فى مجتمعهم .

وأضاف الداودى أن المرأة المصرية تعيش أزهي عصورها في ظل الاهتمام الذى يوليه فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية كأولي الدول في العالم التي أطلقت الاستراتيجية الوطنية لتمكينِ المرأة المصرية 2030 بما يتوافق مع أهداف التنمية المستدامة، فضلا عن إطلاق العديد من الاستراتيجيات الوطنية مثل “مكافحة العنف ضد المرأة ومكافحة الختان ومناهضة الزواج المبكر” بجانب منحها العديد من الامتيازات غير المسبوقة، والتى مهدت لها الطريق لمشاركة واسعة النطاق في كافة القطاعات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية.

ومن جانبها وجهت مدير المشروع بقنا الشكر لمحافظ قنا على دعمة الدائم والمستمر واهتمامه بكافة القضايا والمشروعات التى تخدم فتيات المحافظة، موضحة أن المشروع يقوم على مشاركة “الأخت الكبرى” ، وهي فتاة في مرحلة التعليم الثانوي والجامعة ، مع “الأخت الصغيرة” وهي فتاة في مرحلة التعليم الابتدائي، وعادة ما تكون أكثر عرضه للتسرب من المدرسة ، في العديد من الأنشطة التي تحسن من المستوى التعليمي للأخت الصغيرة فى الاستمرارية في التعليم وعدم التسرب من المدرسة ، بل ومعايشة القيم الأنسانية والمهارات الحياتية التي تساعد على تطورها الشخصي والدراسي، مضيفه ان الدورة الحالية للمشروع تنفذ في 4 محافظات هى “قنا وأسيوط والمنيا والقاهرة” بواقع 3600 فتاة مستهدفه مباشرة و 12 الف مستهدفات غير مباشرين بإجمالي تمويل يصل الى 30 مليون جنيه.

كما شهدت فعاليات الجلسة الحوارية تقديم عرض فني واستعراضي من فتيات المشروع تحت عنوان “ابنتى الغالية”، يشرح اهداف المشروع وتأثيرة على الفتيات المستهدفات، بجانب عرض فيلم وثائقى، يحث على رفع روح الانتماء، و ارساء قيم المواطنة لدى الفتيات المشاركات.

وعقب إنتهاء الجلسة الحوارية، شارك محافظ قنا، حفل الإفطار الجماعي لعدد40 طفل يتيم بمؤسسات “احمد جبره لتربية البنين ودار الرحمة والقبطية بنين وبنات”، الذى اقامته هيئة كوبتك اورفانز .