أدب وثقافه

بوصلتي

بقلمي/صفاء شريف

*********

إن مررت بمكان..

كان يوما يجمعنا..

يفيض الحنين..

وتسيل مدامعي..

ينتابني شوق إليك..

على المدى..

فهواك يكمن بداخلي..

وكل يوم..

بنار البعد أكتوي..

كنت ملاكي..

ولم تزل..

أنت أنت بناظري..

يامن ملكت عينيّ..

ومهجتي..

أحبك حبا..

إذا وزعته..

ملأ الدنيا محبة وكفاها..

ولك أصدق النبضات..

وأنقاها..

كلي يسافر..

نحو حبك عاشقا..

وبمقلتي تستوطن أحلامي..

أنت في البعد ذاتي..

وفي القرب مجهتي..

سارع في المجيء..

فداك عمري..

فنهر الوجد..

في أوصالي يسري..

وإن ضيعت كل خرائط وجهتي..

ستظل عيناك بوصلتي..

وأنت..

دون العالم إجمع..

موطني وملاذي..

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى