تزامناً مع إطلاق وزارة المالية موازنة المواطن من محافظة الفيوم

كتب احمد محمد
تزامناً مع إطلاق وزارة المالية موازنة المواطن من محافظة الفيوم..
محافظ الفيوم يستقبل وفد طلاب الجامعات المصرية لتفقد المشروعات التنموية 
المحافظ يستعرض مع الوفد الطلابي المشروعات العملاقة التي تشملها مبادرة “حياة كريمة”.. ويطالب الوفد بنقل ما رأوه لزملائهم
استقبل الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، وفداً من طلاب الجامعات المصرية على هامش زيارة الوفد الطلابي لمحافظة الفيوم للتعرف على حجم المشروعات التى تنفذها الدولة ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” وكذا المشروعات التنموية الأخرى التى تقوم بها المحافظة لتلبية احتياجات المواطنين، وذلك فى إطار إطلاق وزارة المالية الإصدار الثامن من «موازنة المواطن» من محافظة الفيوم، تحت شعار: «حقك تعرف موازنة بلدك».
جاء ذلك بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والدكتورة سارة عيد رئيس وحدة الشفافية والمشاركة المجتعمية بوزارة المالية.
فى بداية اللقاء رحب محافظ الفيوم بطلاب الجامعات المصرية على أرض المحافظة، لافتاً الى أن محافظة الفيوم من المحافظات الواعدة التى تمتلك العديد من المقومات الطبيعية والسياحية والأثرية والتراثية المتفردة، لكنها فى ذات الوقت تواجه مجموعة من التحديات والتى تجعلنا نبذل قصارى جهدنا لتحقيق التنمية المنشودة، من خلال تنفيذ العديد من المشروعات التنموية، كمشروع إعادة التوازن البيئي لبحيرة قارون، والذى بدوره سيوفر العديد من فرص العمل للعاملين بحرفة الصيد، وزيادة المخزون السمكي، بالإضافة إلى العديد من المشروعات السياحية والصناعية والزراعية الأخري، وذلك لتلبية احتياجات المواطن الفيومي.
وكشف ‘الأنصاري”، أن محافظة الفيوم بدأت في العمل مع وزارة المالية من خلال إطلاق “الموازنة التشاركية” لمعرفة وتحديد احتياجات المواطن الفيومي الفعلية والعمل على تلبيتها بالإمكانيات والموارد المتاحة، وذلك من خلال عقد سلسلة حوارات مجتمعية مع المواطنين في أماكنهم للاستماع لهم والتعرف على إحتياجاتهم والعمل على تلبيتها، واشراكهم فى كل ما يتم تنفيذه على أرض المحافظة.
ولفت المحافظ، إلي مشروعات التنمية المحلية التى تصب جميعها فى مصلحة المواطن، والتي تشمل انشاء مشروعات استثمارية وتطوير قرية تونس، ومتحف الفيوم، من أجل تنشيط السياحة، وتبطين الترع، وتوفير سكن بديل بمنطقة الحواتم بمدينة الفيوم، وغيرها من المشروعات الأخري.
وخلال اللقاء طالب محافظ الفيوم، الوفد الطلابى، بنقل ما شاهدوه من مشروعات خدمية وتنموية عملاقة تتم على أرض المحافظة، لأقرانهم وزملائهم بالجامعات والكليات المختلفة، وذلك خلال الفعاليات والأحداث التى تنظمها الجامعات، للتعرف علي حجم المشروعات التى تنفذها الدولة لخدمة مواطنيها.
 وأكد المحافظ، حرص الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، على بناء الإنسان المصرى، من خلال توفير فرص عمل حقيقية، ومسكن ملائم، وتعليم جيد، وتوفير منظومة صحية جيدة، كجزء أصيل من مبادرة “حياة كريمة” لافتاً إلى حرص القيادة السياسية، على عدالة توزيع المشروعات والقوافل والمبادرات، بين كافة المحافظات، فضلاً عن السعي الدائم لتحقيق التنمية المستدامة من خلال «رؤية مصر ٢٠٣٠».
ومن جهتها، أوضحت رئيس وحدة الشفافية بوزارة المالية، أن «موازنة المواطن» تُعد أحد الوثائق الأساسية المهمة التي تستخدمها وزارة المالية في التواصل بشكل مباشر مع المواطنين وإشراكهم في رؤية الحكومة؛ بهدف مد جسور التواصل المجتمعي الدائم الذي تحرص الوزارة عليه مما يزيد من المصداقية والشفافية في عرض أحدث توجهات السياسة المالية للدولة، كما تعد إحدى أدوات الموازنة التشاركية التي تستخدم في تدريب الكوادر من الحكوميين وغير الحكوميين ضمن فعاليات الموازنة التشاركية التي بدأت في محافظتي الإسكندرية والفيوم؛ بهدف تعزيز الشفافية، والمشاركة المجتمعية.
وأضافت، أن إنطلاق موازنة المواطن من محافظة الفيوم، يهدف إلى خلق حلقة وصل بين المواطنين والجهات المعنية، الحكومية وغير الحكومية، فضلاً عن بناء كوادر للمستقبل، ومشاركة الشباب، وطلاب الجامعات، ومنظمات المجتمع المدني في تنفيذ برامجها، بجانب استغلال الميزات النسبية لكل منطقة حسب خبرات المواطنين الحياتية وظروفهم البيئية والطبيعية، ونشر برامج التوعية بالسياسة العامة والتنمية المستدامة وخدمة المواطنين، ووضع خطط طموحة وربطها باحتياجات المحافظة، بالإضافة الى آليات تحسين مستوى المعيشة بما يجعل المواطن جزءاً من حل المشكلة.
وأوضحت “عيد”، أنه يوجد لدى طلاب الجامعات الكثير من الأفكار والمقترحات والأنشطة، التى يمكن تنفيذها على أرض المحافظة، كالدعاية الترويجية لأشهر الأماكن السياحية والأثرية والتراثية التى تشتهر بها محافظة الفيوم، فضلاً عن تنفيذ بعض الفاعليات الرياضية والثقافية والأحداث والمبادرات الشبابية بمشاركة عدد كبير من طلاب الجامعات المصرية، وتكوين فرق عمل لتنشيط السياحة.
فيما أعرب الوفد الطلابي عن سعادتهم البالغة بزيارة محافظة الفيوم، وإعجابهم بما رأوه من مشروعات تنموية يتم تنفيذها على أرض المحافظة، والتي ستعود بالنفع علي المواطن الفيومي.
يذكر، أن الوفد الطلابى، قد قام بزيارة ميدانية لمحافظة الفيوم، للتعرف على حجم المشروعات الخدمية والتنموية التي تشملها المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، وبعض المشروعات الأخري التى تنفذها المحافظة، كمشروع تطوير منطقة السواقى، ومشروع سكن بديل بمنطقة الحواتم بمدينة الفيوم ضمن المبادرة الرئاسية “تطوير عواصم المدن”.