تسجيل أول حالة إصابة بإنفلونزا الطيور شديدة العدوى لدى البشر فى أمريكا

كتب وجدي نعمان

أعلنت السلطات الأمريكية تسجيل أول حالة إصابة بفيروس أنفلونزا الطيور شديدة العدوى لدى البشر.

وحسبما نقلت “سبوتنيك”، يعمل الرجل المصاب البالغ من العمر 40 عاما في مزرعة ويشارك في فرز الدجاج الذي كان بالفعل

حاملا لسلالة “H5N1“.

وأكد المصاب أن أعراضه الوحيدة كانت التعب. وبهدف التخلص منه، تناول المصاب الأدوية المضادة للفيروسات المشابهة.

وأشار ممثلو وزارة الصحة إلى أنه على الرغم من المستوى المنخفض للغاية للإصابة بإنفلونزا الطيور بين البشر، يمكن للفيروس أن يتغير ويتحول إلى سلالة جديدة تشكل خطرا جسيما.