تطوير 5 مراكز بقنا ضمن مشروع تطوير الريف المصري

46

 

متابعة / سماح سعد محمد

عقد اللواء أشرف الداودي محافظ قنا والدكتور هشام الهلباوي مدير برنامج التنمية المحلية لصعيد مصر اجتماع لمناقشة الخطة المقترحة لتطوير 5 مراكز بالمحافظة ضمن برنامج تطوير الريف المصري “1000 قرية” علي مستوي الجمهورية وذلك في إطار تنفيذ توجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية .

حضر الاجتماع أعضاء المكتب التنسيقي لبرنامج التنمية المحلية ومدير الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بقنا ورئيس شركة مياه الشرب ووكلاء وزارة التضامن والتربية والتعليم والإسكان والري والزراعة والصحة والشباب والرياضة والكهرباء والطرق ومدير جهاز المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر ورؤساء مجالس مدن دشنا وقوص وابوتشت والوقف وفرشوط ومدير شركة غاز الاقاليم .

يستهدف مشروع تطوير الريف المصري 1000 قرية صغيرة على مستوى الجمهورية في إطار برنامج “حياة كريمة” وبالتعاون بين كافة أجهزة الدولة خاصةً وزارات التضامن الاجتماعي والتنمية المحلية والتخطيط والمالية وذلك من خلال عدة محاور تستهدف النهوض بمستوى معيشة المواطنين وتخفيف معدلات الفقر وتطوير البنية التحتية والخدمات الأساسية المقدمة إليهم لا سيما في عدد من المجالات كالتعليم والسكن والكهرباء والصرف الصحي ومياه الشرب وتطوير الوحدات الصحية وتوفير فرص العمل المستدامة.

وأكد مدير برنامج التنمية المحلية لصعيد مصر أن وزارة التنمية المحلية قامت بوضع رؤية محددة للعمل على مستوى مراكز إدارية بالكامل لما يوفره هذا المستوى من إمكانية لتنفيذ تدخلات تنموية متكاملة يصعب تنفيذها على مستوى القرى الصغيرة ، حيث يسمح مستوى المركز بتطبيق المعايير التخطيطية المعتمدة ومن ثم ترشيد استخدامات التمويل والموارد المتاحة .

وأضاف أن مشروع تطوير الريف المصري سيتم تنفيذه بعدد 50 مركز إداري في محافظات الجمهورية وتضم هذه المراكز 1381 قرية يتبعها ما يزيد عن 9 الاف عزبة ونجع وكفر ويعيش فيها 17.6 مليون مواطن طبقا لمؤشرات أولية للتنمية تم التوافق عليها وهي ( نسبة الفقر في المركز ، عدد القرى المصنفة أكثر احتياجا ، عدد القرى المصدرة للهجرة غير الشرعية والقرى ذات البعد الأمني والتغطية بخدمات مياه الشرب والصرف الصحي ونسبة الأمية) .