أخبار عربية

تعثر الصلح بين مستثمر سعودي وعائلة الملياردير بكر بن لادن

كتب وجدي نعمان

أفادت وسائل إعلام مغربية بتعثر محاولات الصلح بين المستثمر السعودي “أ.أ.س”، المتابع بتهمة خيانة الأمانة، وعائلة رجل الأعمال الشهير المياردير بكر بن لادن.

وحسب المصادر، فإن جلسة عقدت قبل أيام بين المستثمر السعودي وأقارب بن لادن بالدار البيضاء، بناء على قرار من محكمة عين السبع الابتدائية، لم تسفر عن أي اتفاق لطي الأزمة، وإغلاق الملف بشكل نهائي.

وسبق للمحكمة نفسها أن منحت مهلة للطرفين لعقد صلح، غير أن الطرف المدني اعتبر أن المتهم غير جدي في الوصول إلى حل ينهي هذه الأزمة.

وكانت المحكمة قد منحت السعودي “أ.أ.س” السراح المؤقت مقابل كفالة مالية قدرها 8 ملايين و100 ألف درهم، وسحب جواز سفره، مع إغلاق الحدود أمامه، لضمان حضوره باقي أطوار المحاكمة.

ومعلوم أن المتهم المعني بالأمر كان قد توبع في حالة اعتقال بالسجن المحلي بعين السبع بتهمة خيانة الأمانة منذ مارس الماضي إلى غاية غشت، تاريخ صدور قرار بالسراح المؤقت، عقب شكاية تقدم بها مواطن مصري يشتغل مسيرا لشركة مختصة في العقار والبناء تعود ملكيتها لرجل الأعمال السعودي الشهير بكر بن لادن.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى