تعريف الأطفال بعلوم الفلك فى متحف الطفل ومكتبة المستقبل

16
كتبت اميرة شمالي
تنظم جمعية مصر الجديدة أمسيتين فلكيتين فى كل من متحف الطفل ومكتبة
المستقبل، والتى تأتى من خلال مجموعة من
الفعاليات الثقافية والعلمية والتى تنفذها الجمعية فى كافة صروحها الثقافية والإبداعية
وقال الدكتور نبيل حلمى، رئيس مجلس إدارة جمعية مصر الجديدة، إن
تلك الفعاليات تعد نشاط موجه يقوم به الأطفال لتنمية سلوكهم وقدراتهم العقلية
والجسمية والوجدانية، ويحقق فى نفس الوقت المتعة والتسلية، كما أن أسلوب
التعلم باللعب هو اكتساب المعرفة وتقريب مبادئ العلم للأطفال وتوسيع آفاقهم المعرفية بأسلوب مبسط وشيق .
وأكد الدكتور نبيل حلمى، على أن كافة الفعاليات تنظم باتخاذ كافة الإجراءات
الاحترازية المتبعة ضد فيروس كورونا المستجد قبل وأثناء وبعد كل فعالية،
حيث أن الأمسية الأولى شهدت فعالياتها مكتبة المستقبل، بالتعاون مع الجمعية
المصرية لعلوم الفلك بقيادة المهندس عصام جودة، رئيس الجمعية وعضو الاتحاد العربى لعلوم الفضاء والفلك .
وأوضح فؤاد عدلى، مديرمكتبة المستقبل أن الأطفال والنشء تقوم بالرصد
التلسكوبى لسطح القمر لمشاهدة الفوهات النيزكية وتصويرها بكاميرا الموبايل
من خلال عدسة التلسكوب ، كذلك الرصد بالعين المجردة للتعرف على بعض
المجموعات النجمية التى يمكن رؤيتها وكيفية تحديد الاتجاهات بالنجوم بالإضافة لمناقشة عامة لاستفسارات الحضور الفلكية أثناء الأمسية .
بينما الليلة الفلكية الثانية ينظمها مركز الطفل للحضارة والإبداع “متحف الطفل”،بمقر المتحف بمصر الجديدة، ويقول الدكتور أسامة عبدالوارث، مدير المركزمن خلال الأمسية يستطيع الأطفال والنشء رصد السماء بالتليسكوبات والتعرفعلى معلومات تفسر الظواهر الطبيعية الفلكية المختلفة، وذلك بالتعاون مع المعهدالقومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، برئاسة دكتور جاد القاضي، كما أنالاهتمام بتنفيذ النشاط الفلكى يأتى بهدف نشر الثقافة الفلكية وتنمية الوعى بمجالاتعلوم الفلك والجيولوجيا والجيوفيزياء وأبحاث الشمس والفضاء والمغناطيسية والكهربية الأرضيه والنانو تكنولوجى بين جموع الأطفال والشباب.