تكافؤ الفرص في العمل 

خواطر احمدفاروق الوليلي

يعرف التكافؤ لغويا علي انه التساوى وبمفهوم أوضح لو تحدثنا عن التكافؤ في العمل لابد أن تكون الفرص للافراد متساويه ولا يوجد تمييز لأحد عن احد في التقدم لأى وظيفه

ولابد ان تكون سياسه العمل تضمن توافر فرص عمل متساويه

تتمثل في المؤهلات والجداره ويتوجب علي أصحاب وارباب العمل ان يتبعوا المعايير التي تظهر التزامهم بمبادئ تكافؤ فرص العمل .دون أي استثناءات في الاختيارات .

ونلاحظ ان بعض الشركات تجتهد في تطوير سياسات تكافؤ الفرص في العمل لتحقيق مبدأ التنوع وخلق بيئه وظيفيه مريحه وآمنه ومرحبه بالجميع .

وأخيرا اريد ان اقول ان لابد من تطبيق العداله الاجتماعيه

في تكافؤ الفرص.

ثانيا هو الالتزام التام من جانب الدوله بالحياد وربط العداله الاجتماعيه بفكره الثواب والعقاب وانها لا تتحقق في المجتمع

وتكافؤ الفرص في المجتمع هو إحدى الوسائل التي تساعد علي تحقيق العداله الاجتماعيه وتقليل الفجوه بين كافه أطياف المجتمع وقد سعت كثيرا من المنظمات العالميه في تطبيق ذلك . ونأمل في تطبيقه من خلال منظماتنا.