تلقىَ وزير الخارجية سامح شكري اتصالاً هاتفياً اليوم ٤ يناير الجاري من وزير خارجية أسبانيا خوسيه مانويل الباريس

كتب احمد محمد

بيان صحفي 

————

تلقىَ وزير الخارجية سامح شكري اتصالاً هاتفياً اليوم ٤ يناير الجاري من وزير خارجية أسبانيا خوسيه مانويل الباريس، تم خلاله تناول العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين ومجمل الملفات الإقليمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك. 

وبحث الوزيران خلال الاتصال الهاتفي أبرز أوجه العلاقات الثنائية ومجالات التعاون والدفع قدماً بها لآفاق أرحب، ومواصلة السير قدماً في مسار تعزيز ودعم شتى جوانب التعاون من خلال الزيارات المتبادلة بين الجانبيّن لما فيه صالح البلديّن والشعبيّن الصديقيّن. هذا، فضلاً عن الاتفاق على تكثيف التنسيق إزاء الملفات المختلفة، ولاسيما في المحافل الدولية والتأكيد على الدعم المتبادل في هذا الشأن. 

كما تطرق الوزير شكري ونظيره الأسباني إلى أهم قضايا المنطقة والملفات ذات الأولوية والإهتمام المشترك، حيث تم تبادل وجهات النظر والرؤى في هذا الخصوص، والاتفاق على ضرورة العمل من أجل حلحلة الأزمات واستتباب الاستقرار في سائر أرجاء المنطقة. هذا، مع التأكيد على أهمية استمرار الحوار السياسي في شتى القضايا على النحو الذي يسهم في تعزيز التنسيق بين مصر وأسبانيا.