جاري تنفيذ مشروعات بما يتجاوزالـ 100 مليار جنيه لتطوير منظومة الموارد المائية

5

كتب .وجدى نعمان

عبد العاطى: جاري تنفيذ مشروعات بما يتجاوزالـ 100 مليار جنيه لتطوير منظومة الموارد المائية بالتنسيق مع كافة أجهزة الدولة

الالتزام بتطبيق الإجراءات الإحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كوفيد-19 “كورونا” فى جميع المبانى والمنشآت التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية

التأكيد على جاهزية كافة منشآت الحماية من مخاطر السيول والمجارى المائية والمحطات لإستقبال موسم السيول والأمطار

المتابعة المستمرة للموقف التنفيذي للمشروع القومى لتأهيل وتبطين الترع ، ومشروع التحول من نُظم الري بالغمر إلى نظم الري الحديث

الاستمرار فى إزالة التعديات على منافع الري والمجاري المائية وتحرير محاضر المخالفات وإرسالها للنيابات العسكرية

عقد الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى إجتماعاً مع القيادات التنفيذية بالوزارة لمتابعة الموقف المائي ومعدلات تنفيذ المشروعات بالمحافظات.

وأوضح عبد العاطى أن وزارة الموارد المائية والرى تقوم حالياً بتنفيذ مشروعات بمختلف محافظات الجمهورية بتكلفة اجمالية تتجاوز الـ 100 مليار جنيه بالتنسيق مع كافة أجهزة الدولة.

وأكد الدكتور عبد العاطى على ضرورة الالتزام بالإجراءات الإحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كوفيد-19 “كورونا” فى جميع المبانى والمنشآت التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية ، والاستمرار فى تخفيض العمالة قدر الإمكان من خلال السماح بعمل بعض العاملين عن بُعد من المنزل بدون التأثير سلباً على كفاءة سير العمل ، مع التأكيد على أنه سيتم اتخاذ إجراءات رادعة حال عدم إتباع الإجراءات الوقائية المطلوبة.

ووجه الدكتور عبد العاطي بالإسراع في الإجراءات اللازمة لتنفيذ مشروع التحول من نُظم الري بالغمر إلى نُظم الري الحديث ، مع التأكيد على تحرير كافة الإنذارات للمزارعين المخالفين لنُظم الري الحديث وعرض تقرير إسبوعي بموقف تحرير الإنذارات وتحصيل غرامات تبديد المياه.

ووجه عبد العاطى بالالتزام بالجدول الزمني للأعمال المنفذة فى المشروع القومى لتأهيل الترع والجاري تنفيذه بتكلفة 18 مليار جنيه لتأهيل مسافة 6185 كم من الترع المتعبه بحلول عام 2022 ، مع تكثيف الأعمال خلال فترة السدة الشتوية القادمة فى جميع مواقع العمل على مستوى الجمهورية ، على أن تتزامن أعمال تأهيل الترع مع تحويل الزمام عليها إلى الري الحديث للعمل على ترشيد المياه في كافة المناحي ، وإستخدام الطاقة المتجددة في ضخ المياه الجوفية كمصدر صديق للبيئة وتوفيراً لنفقات التشغيل والصيانة والحفاظ على المخزون الجوفي من خلال التحكم في عدد ساعات التشغيل.

وشدد الدكتور عبد العاطى على ضرورة المرور والمتابعة المستمرة لمنشآت الحماية من مخاطر السيول والتأكد من جاهزيتها لإستقبال الأمطار ، والتأكيد على جاهزية قطاعات وجسور المصارف لمجابهة أي طارئ ، وجاهزية كافة المحطات ووحدات الطوارئ النقالي عند المواقع الساخنة والاستعداد التام لمواجهة أية إزدحامات فى المجاري المائية.

كما شدد الدكتور عبد العاطى على الاستمرار فى حصر وإزالة التعديات على كافة المجاري المائية ، وتحرير محاضر المخالفات وقرارات الإزالة للتعديات الواقعة على منافع الري وعلي المجاري المائية وإرسالها للنيابات العسكرية لإتخاذ الإجراءات القانونية تجاهها ، ومتابعة عدم تكرار التعدي وإزالة كافة التعديات في مهدها.