جريدة الكنانه نيوز المؤامرة النووية الايرانية

الكاتب : محمد عبد المجيد خضر

من حوالي شهرين كتبت مقال توقعت فيه اعلان ايران عن امتلاك القنبلة النووية ، ويكون بذلك أمر واقع ، أمام أمريكا والدول العظمى، وتمهيدا لإضعاف ونشر الرعب في المنطقة العربية وعلى رأسها مصر والسعودية .

انا مقتنع جدا بان السيناريو الفاشل من شد وجذب بين أمريكا وايران ، والتدخلات الاوربية والروسية والصين فيما يخص الاتفاق النووي ، ما هو الا بهدف إعطاء الوقت الكافي لايران لكي تتمكن من تصنيع و إعلان حصولها على القنبلة النووية ، وكما ذكرت ليصبح امر واقع .

ويحافظون على ماء الوجه امام دول العالم الاخرى المضطرين لقبول الامر الواقع لكن كل المتابعين واجهزة المخابرات والايادي الخفية في العالم ، يعلمون انه امر حتمي ومتفق عليه بين الجميع لاعلان ايران دولة نووية .

ولكي يتجه العرب نحو اعتبار ايران العدو الاول بدلا من إسرائيل ، التي هي بالنسبة للشعوب العربية وستظل العدو الأول ، وفلسطين عربية والقدس عربية ، والشعب اليهودي هم محتلين للاراضي العربية بالقوة ليس اكثر من ذلك ، رغم فتح السفارات الاسرائيلية في بعض العواصم العربية .

المهم ان النووي الايراني وكل مادار من حوارات واتفاقات وخرق الاتفاقات وايهامنا في بعض الاحيان ان الاختلاف يحتدم ، وان ايران سوف تمحى من على وجه الأرض لا محالة .

الا ان حقيقة ما حدث يثبت انها كانت مؤامرة خبيثة موجهة ضد العرب ، لاتخاذ ايران كورقة ضغط وارهاب لدول الخليج لنهب ثرواتها بحجة الحماية ، وايضا لتحجيم وإرهاب السعودية ومصر بالذات بعد تنامي قدراتها العسكرية ، وهي بالاخير نوايا فاشلة لان الشعوب والحكومات العربية حاليا قادرين على التصدي والصمود ولا ترهبهم هذه التحركات والمخططات والسيناريوهات المكشوفة .

ونبارك لايران تخصيب اليورانيوم والقنبلة النووية وحسافة على التخاذل الامريكي وانكشاف دورها ، فان القناعة التي سادت في المنطقة ومنذ فترة وجيزة ان من يتخذ من امريكا غطاءا فهو مكشوف وعريان .

وكل ما يدور في العالم حاليا يثبت ان أمريكا لم تعد القوة العظمى الأولى بل هي مجرد دولة قوية ، وقد فقدت مصداقيتها وهيبتها وثبت ان قوة امريكا كانت تعتمد على الميديا وافلام السينيما ، التي كانت تصور الامريكان على انهم الاقوى بعد الله سبحانه وتعالى ، الا ان الواقع اثبت غير ذلك بكثير وعلى يد الرئيس جو بايدن تم القضاء على هيمنة امريكا تمامًا .

وفي انتظار ما سيحدث لأمريكا ومصير أوروبا في الزمن القريب والله المستعان .

اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا منهم سالمين ..