جولة مكوكية لوكيل وزارة الصحة بالشرقية علي مستشفيات أولاد صقر والصوفية وتلراك

45
كتب احمد محمد
جولة مكوكية لوكيل وزارة الصحة بالشرقية علي مستشفيات أولاد صقر والصوفية وتلراك
في إطار المتابعة المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، وخاصة أيام الجمع والعطلات الرسمية، وفي جولة مكوكية، قام السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور على مستشفيات “أولاد صقر، والصوفية، وتلراك المركزية”، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين، وأعمال التطوير ورفع كفاءة الأقسام الطبية بهذه المستشفيات، حيث كانت الزيارة الأولي لمستشفي أولاد صقر المركزي، تفقد خلالها الأقسام الطبية المختلفة، وأعمال التطوير الجاري تنفيذها ضمن خطة وزارة الصحة، ومديرية الشئون الصحية بالشرقية، لرفع كفاءة قسم الاستقبال والطوارئ، والعيادات الخارجية، والمعامل، بتكلفة تقديرية بلغت مليون و٢٥٠ ألف جنيه دعما من ميزانية المديرية، وتابع وكيل الوزارة أعمال التشطيبات التي تتم بالأقسام الطبية ضمن أعمال التطوير، ووجه ببعض الملاحظات لمراعاتها قبل الانتهاء من الأعمال وتسليمها، مكلفاً مدير إدارة التخطيط بالمديرية بمتابعة ذلك، وموجهاً بسرعة الإنتهاء من الأعمال الجارية بالمستشفي، لتقديم أفضل خدمة طبية ممكنة للمرضي والمواطنين بمركز ومدينة أولاد صقر، كما قام وكيل الوزارة بالمرور علي المركز المخصص لتطعيم المواطنين بلقاح كورونا بالمستشفي، لمتابعة انتظام سير العمل، ومتابعة تطعيم المواطنين بلقاح كورونا، والذي تم تخصيصه ضمن مراكز تطعيم المواطنين بالمحافظة، والبالغ عددهم حتي الآن ٢٢ مركز، وذلك تيسيراً علي المواطنين من مشقة السفر، للفئات المستحقة للحصول علي لقاح كورونا، والذين قاموا بالتسجيل على الموقع الإلكتروني المخصص من وزارة الصحة والسكان.
وكانت الزيارة الثانية لمستشفي الصوفية المركزي، تفقد وكيل الوزارة خلالها الأقسام الطبية المختلفة، وتم الاطمئنان علي الخدمات الطبية المقدمة للأطفال المبتسرين بقسم الحضانات، والتأكد من التدريب الجيد لهيئة التمريض علي الأجهزة الطبية، كما تفقد أعمال التطوير الجارية بشبكة الغازات، لرفع كفاءة الخدمة الطبية بالأقسام الداخلية، بعد دعم معالي وزيرة الصحة للمستشفي بخزان أكسجين جديد.
وكانت الزيارة الثالثة لمستشفي تلراك المركزي تفقد وكيل الوزارة الأقسام الطبية المختلفة بها، وتم التأكد من تواجد القوي البشرية بأماكن تقديم الخدمة، وارتداءهم للواقيات الشخصية أثناء العمل، وإتباع كافة الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية لمنع إنتشار العدوي بالمستشفي، كما تفقد دعم المجتمع المدني للمستشفي بماكينة غسيل كلوي جديدة بتكلفة تقديرية ٣٠٠ ألف جنيه، مشيداً بدورهم الهام في دعم وتطوير القطاع الصحي، للإرتقاء بمستوي الخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية.