جونسون يتعهدبالتعجيل باستثمارات في البنية التحتية وتيسير قواعد التخطيط العقاري.

50

كتب وجدي نعمان

تعهد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الثلاثاء، بانتشال اقتصاد البلاد من أزمته الناجمة عن فيروس

كورونا بالتعجيل باستثمارات في البنية التحتية وتيسير قواعد التخطيط العقاري.

ومع بدء استئناف النشاط الاقتصادي، يسعى جونسون لتجاوز الانتقادات الموجهة لتعامل حكومته مع الجائحة بخطة

لإصلاح الاقتصاد المتضرر وإعادة بناء البلد.

وقال جونسون “لا يمكن أنا نظل أسرى الأزمة.. ينبعي أن نعمل سريعا لأننا رأينا بالفعل الهبوط الحاد للناتج المحلي الإجمالي وندرك أن الناس قلقة الآن إزاء الوظائف والأعمال”.

ومع تأكيد جونسون على “البناء.. البناء.. البناء”، أعلن خططا للتعجيل بالإنفاق على البنية التحتية ومحاربة التعقيدات الإجرائية في عملية التخطيط لتيسير مشاركة القطاع الخاص في التطوير العقاري.

وقال “سنبني مستشفيات ومدارس وجامعات. لكن سيكون البناء أيضا أحرص على البيئة وسنبني بريطانيا أكثر بهاء”.

ويعادل حجم الإنفاق الذي أعلن عنه اليوم، البالغ خمسة مليارات جنيه استرليني (ستة مليارات دولار)، نحو خمسة بالمئة من إجمالي استثمارات القطاع العام في العام الماضي وكان معلنا عن معظمه من قبل لكن سيجري صرف الأموال قبل الموعد المزمع.

وسيخصص المبلغ لمشروعات تشمل المستشفيات والمدارس والطرق. وسيعلن وزير المالية ريشي سوناك مزيدا من التفاصيل الأسبوع المقبل.