أخبار العالم

جي بي مورغان الاقتصاد الأمريكي بات على حافة خطيرة من الركود

كتب وجدي نعمان

حذر خبراء مصرف “جي بي مورغان” من أن الاقتصاد الأمريكي بات على حافة خطيرة من الركود، وخفضوا من توقعاتهم لنمو الناتج المحلي للاقتصاد الأمريكي.

ووفقا لتقارير “بلومبرغ” قال مايكل فيرولي كبير الاقتصاديين الأمريكيين في المصرف:

“توقعاتنا قريبة بشكل خطير من الركود، لكننا ما زلنا نتوقع أن ينمو الاقتصاد جزئيا على خلفية توقعات أن الوظائف سيتم الحفاظ عليها حتى خلال فترة انخفاض الطلب على الغذاء”.

ولفت فيرولي إلى أن ضعف الطلب على السلع الاستهلاكية قد يتسبب في تباطؤ النمو الاقتصادي الأمريكي في الربع الثاني إلى 1% من حيث القيمة السنوية، مقارنة بالتقدير السابق البالغ 2.5%.

ويتوقع المصرف أنه بحلول نهاية العام، سترتفع معدلات نمو الناتج المحلي الأمريكي، وستبلغ في الربع الأخير 1.5%، ما قد يسهم فيه تباطؤ التضخم، فضلا عن تعزيز إنتاج السيارات.

وفي وقت سابق يوم الجمعة، قال بنك الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا، إن دراساته تتوقع انخفاضا بنسبة 1% في الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة في الربع الثاني من عام 2022.

وفي حال تأكدت التوقعات الرسمية، سيعني هذا بداية ركود الاقتصاد الأمريكي، ما يؤدي عادة لانخفاض الناتج المحلي على مدى ستة أشهر.

وفي الربع الأول من العام، انخفض الناتج الأمريكي بنسبة 1.6%

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى