أخبار عربية

حجاج بيت الله على عرفات و الاستعداد لنفرة الحجاج فور غروب الشمس إلى مشعر مزدلفة وسط أجواء إيمانية

كتب وجدي نعمان

وسط أجواء إيمانية مفعمة بالروحانيات، يمضى حجاج بيت الله الحرام خير يوم طلعت عليه الشمس، يوم عرفة وسادت أجواء إيمانية مخيمات الحجيج وسط دعوات وصلوات وأذكار لم تنقطع طول منذ الساعات الأولى من صباح اليوم، ومع غروب شمس هذا اليوم تبدأ جموع الحجيج نفرتها إلى مزدلفة.

وعلى صعيد الحج السياحي المصري، نجحت عملية تصعيد الحجاج التي بدأت منذ عصر أمس الجمعة، وتمت من خلال خطة محكمة أشرف عليها بعثة الحج السياحي وشارك في تنفيذها شركات الخدمة الميدانية السعودية وحوالي ١٢٩٨ شركة المنفذة للحج هذا العام وقد ساعد في نجاح تصعيد الحجاج الجهود الكبيرة التي بذلتها السلطات السعودية بكافة أجهزتها والتي ساهمت في سهولة تصعيد الحجاج وعدم وجود زحام رغم الأعداد الغفيرة، وقد تم تصعيد حجاج السياحة إلى مشعر عرفات مباشرة دون المبيت في منى ليلة التروية وذلك حرصا على راحة وسلامة الحجيج، ونجحت عمليات التصعيد الإلكتروني من خلال وجود باركود الأتوبيسات وبطاقات ذكية للحجاج ووجود كشف بأسماء ركاب كل أتوبيس مع غلق أبواب الأتوبيسات وعدم فتحها إلا بعد الوصول لعرفات.

واستعدت بعثة الحج السياحي وكذلك شركات السياحة لنفرة الحجاج فور غروب شمس يوم عرفة، ونفرتهم إلى مشعر مزدلفة لجمع الحصوات تمهيدا للرجم كما يبذل الجميع جهوده تمهيدا لوصول الحجاج إلى مشعر منى وذلك تجنبا للزحام بمنى مع التأكد من توافر كافة الخدمات المتفق عليها بين غرفة شركات السياحة وشركة رحلات ومنافع السعودية التي تم التعاقد معها لخدمة حجاج السياحة.

وقد نشرت شركات السياحة فتوى فضيلة المفتي الدكتور شوقي علام التي أجاز فيها للمرضي وأصحاب الأعذار ومن لا يوجد له مكان بمشعر منى عدم المبيت بها وهي الفتوى التي من المنتظر أن تساهم كثيرا في تخفيف الزحام بمخيمات منى.

ومن جهتها أعلنت سامية سامي رئيس بعثة الحج السياحي نجاح عملية تصعيد حجاج السياحة من مكة المكرمة إلي مشعر عرفات الجمعة، فضلا عن نجاح عملية تفويج حجاج السياحة من عرفات إلى المزدلفة وقت النفرة، لافتة إلى أن بعثة الحج السياحي وضعت توقيتات محددة لتحرك الأتوبيسات المقلة للحجاج وعددها أكثر من 650 أتوبيسا فور غروب شمس يوم “نفرة عرفات” من عرفات إلى المزدلفة.

وأضافت أن لجان بعثة الحج السياحي انتقلت اليوم الأحد، إلى مخيمات حجاج السياحة بمشعر مني وذلك لمتابعة تقديم كافة الخدمات المتفق عليها لحجاج السياحة خلال فترة تواجدهم بمنى، فضلا عن التدخل السريع لحل أية أزمات طارئة تواجه الحجاج وذلك بالتنسيق مع شركة رحلات ومنافع السعودية التي تقوم بتقديم خدمات الإعاشة للحجاج بالمشاعر المقدسة.

وأشارت رئيس بعثة الحج السياحي، إلى أنه تم أمس الجمعة تصعيد 7 من حجاج السياحة إلى مشعر عرفات عبر سيارات الإسعاف حيث لم تسمح الحالة الصحية لهؤلاء الحاج بتصعيدهم عبر  سيارات شركات السياحة

ولفتت إلى أن جميع حجاج السياحة وعددهم أكثر من 25 ألف حاج بخير، موضحة أن هناك لجنة من بعثة الحج السياحي مخصصة لمتابعة الحالات المرضية للحجاج، مشيرة إلى وجود متابعة صحية من قبل بعثة وزارة الصحة المصرية  المتواجدة بالمملكة العربية السعودية لمرافقة الحجاج المصريين.

وأضافت رئيس بعثة الحج السياحي، أن أحمد عيسي وزير السياحة والآثار يتابع علي مدار الساعة أحوال حجاج السياحة، كما تابع عمليات تصعيد الحجاج من مكة المكرمة إلى عرفات وأيضًا من عرفات إلى المزدلفة، لافتة إلى أن وزير السياحة أكد علي ضرورة توفير كافة الخدمات  لحجاج السياحة وتقديم موسم حج متميز.

ومن جهته قال ناصر تركي، رئيس اللجنة الفنية للحج السياحي، إن شركات السياحة المنفذة لبرامج الحج السياحي لهذا العام وعددها 1298 شركة، وفرت كافة سبل الراحة للحجاج، مشيرا إلى أنه مع انتهاء يوم عرفة تقوم البعثة وخاصة الجهاز الإداري بغرفة الشركات برصد أحوال جميع مخيمات المطوفين بعرفات وبيان اي تقصير يكون قد تم في اي من تلك المخيمات للرجوع إلى شركة رحلات ومنافع لمحاسبة المقصرين، مشيرا إلى أن المؤشرات تبشر بوجود التزام كبير من المطوفين وشركات الخدمة الميدانية بتوفير كافة الخدمات المتفق عليها للحجاج.

اعلان

وأشار تركي، إلى أن هذه المتابعة سوف تستمر طوال تواجد الحجاج بالمشاعر المقدسة خاصة مشعر منى، مشددا علي ضرورة مراعاة الجميع حجاج وشركات لمحدودية المساحة بمشعر مني، موضحا أن أئمة الأوقاف المرافقين للحجاج أوضحوا  الرأي الشرعي لمبيت الحجاج بمنى مستندين للعديد من الفتاوي في هذا الإطار ولاسيما فتوي فضيلة الدكتور شوقي علام مفتى الجمهورية والذي أكد  على  عدم حتمية المبيت بمنى للضعفاء وذوى الحاجات ومن ليس له مكان للمبيت بمنى.

ولفت تركي، إلى أن العديد من شركات السياحة اتفقت مع أعداد من حجاجها علي أن تنقلهم يوميا من مقار إقامتهم بمكة المكرمة إلى مشعر منى لرمي الجمرات ثم العودة من جديد إلي مكة دون المبيت بمني.

ومن جهته أكد أحمد إبراهيم، رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة عضو اللجنة العليا للحج السياحي، أن مخيمات حجاج السياحة بمنى جاهزة لاستقبال الحجاج، موضحا أنه تم تقسيم حجاج السياحة وعددهم أكثر من 25 ألف حاج علي 9 مخيمات، 4 لحجاج المستوي الإقتصادي طيران، و2 لحجاج المستوي  البري و3 مخيمات لحجاج مستوي ال 5 نجوم، لافتا إلى وجود لجان ميدانية بجميع تلك اللجان لمتابعة تقديم الخدمات للحجاج ، موضحا أنه سيتم تقديم 3 وجبات غذائية للحجاج يوميا ( فطار – غداء – عشاء )، فضلا عن العصائر والمثلجات والمشروبات الساخنة والباردة علي مدار اليوم.

وأشار إلى أنه تم توزيع أئمة الأوقاف والوعاظ المرافقين لحجاج السياحة على المخيمات التي يقيم بها الحجاج وذلك لإلقاء الندوات الدينية علي مدار اليوم  علي الحجاج وتعريفهم بالطريقة المثلي لأداء مناسك الحج .

وأضاف أن حجاج السياحة سيستمروا في الإقامة بمخيمات مني حتي يوم الثلاثاء المقبل ثاني أيام التشريق ثم يعودوا متعجلين لأماكن إقامتهم بمكة المكرمة، علي أن ينتقل الحجاج الذين قضوا الجزء الأول من برنامج الحج بمكة إلى المدينة المنورة والعكس.

وأكد أحمد إبراهيم، أنه تم وضع خطة للطوارئ حتى نهاية الحج، تشمل آليات سريعة ومحددة للتدخل الفوري في الحالات الطارئة لحل المشاكل مشيرا إلى التعاقد مع شركات متخصصة لمراقبة جودة الأغذية وبطاقات إلكترونية للحجاج لتنظيم الحركة ودخول المخيمات موضحا انه تمت مراجعة كافة البنود الخاصة بالتغذية في التعاقد، والاطمئنان على المعايير التي تم وضعها للاختيار على أساسها ما بين الشركات التي تقدم خدمات التغذية للحجاج في المشاعر المقدسة ومن أهم تلك المعايير ما يتعلق بالجودة وسلامة الغذاء ومراقبة ذلك من خلال التعاقد مع شركة متخصصة ومعتمدة من وزارة الحج لمراقبة جودة التغذية حرصا على سلامة الحجاج.

وأشار وائل حفني نائب رئيس بعث الحج السياحي مدير عام الرقابة والتفتيش بوزارة السياحة إلى أن كافة المخيمات التي سيقيم بها حجاج السياحة مصنوعة من مواد مضادة للحريق ومزودة بأجهزة تكييف مشيرا إلى أنه سيتم تقديم 3 وجبات طعام يومية للحجاج ( فطار -غداء -عشاء ) خلال فترة تواجدهم بمخيمات مني وعرفات فضلا عن المثلجات والمشروبات والعصائر التي تقدم لهم علي مدار اليوم.

ولفت إلى أنه تم  مراجعة كافة البنود الخاصة  بالوجبات الغذائية مع الشركة السعودية المسئولة عن خدمات الإعاشة للحجاج بمخيمات مني وعرفات، حيث تم الاطمئنان على المعايير التي تم التأكيد على ضرورة جودة وسلامة الغذاء ومراقبة ذلك من خلال  شركة متخصصة ومعتمدة من وزارة الحج.

وأوضح أن غالبية شركات السياحة تصطحب معها وعاظ وعلماء من كبار المشايخ والذين عقدوا ندوات علمية ودينية طوال يوم عرفة وسوف يستمرو بمخيمات بمنى. 

ومن جانبه أكد أسامة عمارة المدير التنفيذي لغرفة شركات السياحة أنه تم التاكيد على قيام شركة رحلات و منافع بالتعاقد مع عدد من شركات الأمن لإحكام السيطرة على بوابات ومنافذ المخيمات بمشعر مني وتنظيم الدخول من خلال بطاقة تعريف إلكترونية مؤمنة بعدة علامات مائية تحول دون تقليدها أو التحايل عليها.

وأضاف أسامة عمارة إن مخيمات حجاج الشركات السياحية بمشعري مني وعرفات قاصرة فقط علي الحجاج النظاميين التابعين لشركات السياحة، مشيرا إلى أنه يمنع على شركات السياحة المنظمة لبرامج الحج السياحي لهذا العام تسكين أي حاج بمخيمات مني وعرفات بمنطقة المشاعر المقدسة أو استضافة أي فرد يؤدي مناسك الحج بطريقة غير نظامية وبغير تأشيرات حج، موضحا أنه في حالة ثبوت قيام شركة بتسكين فرد  غير مدرج على موقع وزارة السياحة والآثار وأيضًا غير مدرج بالقائمة المعلقة على مدخل الخيمة، ستتخذ وزارة السياحة كافة الإجراءات  القانونية ضد الشركات المخالفة مؤكدا انه تم إرسال كتاب دوري في هذا الشأن إلى شركات السياحة لتحذيرهم من تلك المخالفة.

وأشار إلى أن دور غرفة شركات السياحة الأصيل هو الحفاظ على حقوق الحجاج وأماكن إقامتهم بالمشاعر المقدسة بمني وعرفات.

حجاج بيت اللهحجاج بيت الله

حجاج بيت الله1حجاج بيت الله

حجاج بيت الله3حجاج بيت الله

حجاج بيت الله4حجاج بيت الله
حجاج بيت الله5حجاج بيت الله

زر الذهاب إلى الأعلى