حسن راتب و17 آخرين السجن المشدد 5 سنوات و علاء حسانين  السجن المشدد 10 سنوات والقضاء يكتب كلمة النهاية فى قضية الآثار الكبرى

كتب وجدي نعمان

أسدلت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الخميس، الستار على قضية الاثار الكبرى، بمعاقبة رجل الأعمال حسن راتب بالسجن المشدد 5 سنوات، وعلاء حسانين بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات وغرامة مليون جنيه، لكل منهما بتهم التمويل والتنقيب عن الآثار والاتجار فيها.

وتضمن منطوق حكم الجنايات بعد 150 يوم من إحالة القضية، السجن المشدد حضوريا 10 سنوات لـ 5 متهمين بينهم علاء حسانين، والسجن المشدد حضوريا 5 سنوات لـ 16 متهما على رأسهم حسن راتب، والسجن المشدد غيابيا 5 سنوات لاثنين آخرين.

جاء في نص منطوق الحكم: “حكمت المحكمة حضوريا بمعاقبة البرلماني السابق علاء حسانين وأكمل ربيع معوض جاد وعز الدين محمد حسانين ومحمد كامل وناجح حسانين بالسجن المشدد 10 سنوات.

ومعاقبة المتهمين عاطف عبد الحميد وأحمد عبد الرؤوف وأسامة على وإسحاق حليم حبيب وميلاد حليم حبيب وعبد العظيم عبد الكريم وأحمد عبد العظيم وشعبان مرسي ومحمود رفعت بيومي ومحمود عبد الفتاح ومحمد عبد الرحيم وأحمد صبري أحمد وعلي محمد حسنين وأشرف محمد صلاح ومحمد السيد عبد الرحمن وحسن راتب بالسجن المشدد 5 سنوات، وغرامة مليون جنيه لكل متهم.

وغيابيا بمعاقبة المتهمين رمضان إبراهيم ومحمد عبد العظيم بالسجن المشدد 5 سنوات، وغرامة مليون جنيه لكل منهما.

صدر الحكم برئاسة المستشار خليل عمر خضر وعضوية المستشارين مصطفى رشاد عبد التواب، ومحمد شريف صبرة، وعوني محمد مطر، وسكرتارية محمد عبد العزيز وحمدي درويش.

ورحلت الأجهزة الأمنية رجل الأعمال حسن راتب والنائب البرلماني السابق علاء حسانين وباقي المتهمين لسجن 15 مايو العمومي، بعد النطق بالحكم عليهم، حيث من المقرر أن يرتدى المتهمين لأول مرة البدلة الزرقاء التي تمثل الزي الرسمي للمساجين الصادر ضدهم حكم بعد ان كان يرتدى البدلة البيضاء الخاصة بالحبس الاحتياطي.

ومن المقرر أن يطعن المتهمين الحاضرين خلال جلسة النطق بالحكم عليها أمام محكمة النقض وفقا لقانون حالات وإجراءات الطعن أمام محكمة النقض.

وكانت النيابة العامة، وجهت لحسن راتب تهمة تمويل علاء حسانين بملايين الجنيهات وعصابته للتنقيب عن الآثار والاتجار فيها، كما وجهت لعلاء حسانين والمتهمين الآخرين، تهمة التنقيب عن الآثار داخل المحافظات المصرية والاتجار فيها وتهريبها للخارج، وبناء على ذلك صدر قرار بحبسهم، وإحالتهم إلى محكمة الجنايات.

وخلال التحقيقات واجهت النيابة حسن راتب باعترافات النائب السابق علاء حسانين الشهير بنائب الجن والعفاريت، وتضمنت أن راتب موله ماديا في عمليات التنقيب عن الآثار، وكشفت تحقيقات النيابة عن تمويل بملايين الجنيهات قدمه حسن راتب لعصابة علاء حسانين وشقيقه في التنقيب عن الآثار، وهو ما أكدته اعترافات شقيق علاء حسانين عن تورط رجل الأعمال حسن راتب في دفع ملايين الجنيهات للبحث عن الآثار.

وكانت الأجهزة الأمنية ألقت القبض على رجل الأعمال حسن راتب، تنفيذا لقرار النيابة العامة بضبطه، بعدما كشفت التحقيقات التي تجريها سلطات التحقيق مع النائب البرلماني السابق علاء حسانين الشهير بنائب الجن والعفاريت، أن راتب متهم بتمويل علاء حسانين ماديا في عمليات التنقيب عن الآثار.