حصاد العلماء والأطباء عام 2021

كتب وجدي نعمان

حقق العلماء والأطباء عام 2021 إنجازات كثيرة في مجال الممارسة الطبية ومن أهمها نجاح زرع كلى خنزير إلى إنسان، علاج متلازمة “بنجامين”، طبيب غوغل، علاج ثوري للسمنة، مفصل ركبة ذكي.

 زرع ناجح لكلى خنزير إلى إنسان

يعتقد العلماء أنه من المستحيل حل مشكلة نقص الأعضاء المانحة بمساعدة الموارد البشرية فقط، إذ أن هناك عددا قليلا جدا من المتبرعين. ومن غير المعقول أن يكون لدى البعض منا كبد أو بنكرياس زائد.

وفي الوقت نفسه، يتم إجراء حوالي 100 ألف عملية زرع كلى سنويا في العالم، ولا يتم منح الأعضاء إلا في كل حالة ثالثة من قبل متبرعين أحياء، وفي حالات أخرى، يتم الحصول على الكلى من المتوفين. بينما لا يزال مئات الآلاف من المرضى على قائمة الانتظار، ويتوفى الكثير منهم في انتظار دورهم.

 ويمكن حل مشكلة نقص الأعضاء عن طريق زراعة الكلى الحيوانية. وعلى سبيل المثال من الخنازير، التي تتشابه أعضاؤها الداخلية من الناحية التشريحية مع أعضائنا،  والخنزير هو الأنسب لأداء دور المتبرع.

حقق العلماء العام الجاري اختراقا ملموسا في هذا المجال.

وتظهر عند الإنسان الاستجابة المناعية العدوانية عندما يكتشف جسمه جزيئا خاصا يسمى بـ “ألفا غال”، تنتجه الخنازير. وقام الباحثون بإنماء سلالة خاصة من الخنازير المعدلة وراثيا تقوم بإيقاف الجين المسؤول عن إنتاج هذا الجزيء.

 وجرت العملية على مرحلتين: أولا ، تم زرع غدة توتة من الخنزير للمريض. ويشارك هذا العضو في الاستجابة المناعية، وكانت هذه العملية ضرورية حتى لا يتمرد الجهاز المناعي على عضو غريب.

وفي الخطوة الثانية، تم ربط الكلى المعدلة وراثيا بالأوعية الدموية في فخذ المريض. وكان العضو المتبرع بالخنزير خارج الجسم، لكنه عمل بنجاح لمدة 54 ساعة.

فيما لا بد من أجراء العديد من التجارب في المستقبل، لكن العلماء تلقوا إجابة عن السؤال الرئيسي: هل يمكن أن يكون زرع أعضاء من الخنازير للبشر آمنا وجماعيا في الوقت نفسه.

5 إنجازات هامة للطب العالمي في عام 2021

صورة أرشيفية

طبيب “غوغل” يصبح أمرا واقعيا

يبحث الكثير منا في حال المعاناة من مشاكل صحية أولا وقبل كل شيء عن التشخيص في محركات البحث، الأمر الذي يثير السخرية السامة من الأطباء عندما نأتي ونتشارك بمعرفتنا السرية معهم، مع ذلك، فإن “غوغل” أعلنت العام الجاري عن تطبيق يمكن استخدامه بالفعل “كطبيب على الإنترنت”. ستقدم خوارزمية الذكاء الاصطناعي المشاورة للمستخدمين بشأن مشاكل الأمراض الجلدية.

 وأوضح، جوان ليو، الرئيس التقني للمشروع، على مدونة Google للشركات: “تؤثر الأمراض الجلدية على ملياري شخص في جميع أنحاء العالم، وتعالج “غوغل”  كل عام 10 مليارات استفسار تتعلق بمشاكل الجلد أو الشعر أو الأظافر. ولمدة ثلاثة أعوام، قمنا بتدريب شبكة الأعصاب الاصطناعية باستخدام قاعدة بيانات تضمنت ملايين الصور وحالات التشخيص التي وصفها أفضل أطباء الأمراض الجلدية. ونتيجة لذلك، أظهرت الدراسة، التي نُشرت في مجلة Nature Medicine، حيث اتضح أن دقة تشخيص الذكاء الاصطناعي ليست أدنى من دقة أطباء الجلد المحترفين.”

بينما لا يزال التطبيق قيد الاختبارالتجريبي بمشاركة متطوعين. وبعد إطلاق التطبيق ستحتاج إلى التقاط ثلاث صور لمنطقة مشكلة الجلد من زوايا مختلفة والإجابة عن بعض الأسئلة حول نوع بشرتك وأعراضها. بعد التحليل، سيعطيك الذكاء الاصطناعي تشخيصه وإجاباته عن الأسئلة المتداولة. وتؤكد “غوغل” أن التطبيق لا يحل محل استشارة الطبيب، ولكنه يتيح الوصول إلى المعلومات الطبية التي تم التحقق منها.

علاج “متلازمة بنجامين بوتون”

يصيب هذا المرض النادر ما يقرب من 400 طفل في جميع أنحاء العالم. لكنهم غالبا ما يجدون أنفسهم في دائرة الضوء ، لأن المرض شديد القسوة على الأطفال بسبب خلل جيني ، وتظهر على الأطفال علامات الشيخوخة المبكرة بعد الولادة. يتطور مرض Progeria أو مرض Benjamin Button (ظهر هذا الاسم بناءً على الفيلم الشهير مع براد بيت في دور البطولة) بسرعة، ونادرًا ما يعيش هؤلاء الأطفال حتى سن الرشد.

يحاول العلماء استخدام تقنيات التعديل الوراثي لإيجاد مخرج منقذ لهؤلاء الأطفال. ولا تزال مثل هذه الدراسات  تمر بمرحلة التجارب على الفئران. وتم إحراز الكثير من التقدم الملحوظ على هذا الطريق،  إلا أنه لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه للعلاج النهائي.

في غضون ذلك، ابتكر العلماء أول دواء معتمد يطيل عمر الأطفال المرضى. ويمنع العقار، الذي يسمى بـ”لونافارنيب، تراكم البروتين الخاطئ في الجسم الذي يحول الأطفال إلى كبار السن. ويزيد هذا العلاج من متوسط ​​العمر المتوقع بمعدل 2.5 عام ونظرا إلى أن معظم هؤلاء المرضى يتوفون قبل بلوغهم سن 15 عاما ، فإن هذا ليس بالقليل. على الأقل لديهم الآن فرصة أفضل للبقاء على قيد الحياة حتى ظهور علاج جذري.

5 إنجازات هامة للطب العالمي في عام 2021

صورة أرشيفية

أول مفصل ركبة ذكي في العالم

لن تفاجئ اليوم أي شخص أدوات ذكية، وقد تعلم الأطباء مؤخرا صنع أجزاء ذكية من جسم الإنسان. وقد قدمت إحدى الشركات الأمريكية إلى السوق أول غرسة ذكية في العالم، وهو مفصل الركبة “بيرسونا آي كيو” الذي يحتوي على مستشعر من شأنه مراقبة 5 مواصفات: مدى الحركة في الركبة، عدد من الخطوات، طول الخطوة، المسافة المقطوعة، سرعة المشي السريع.

عندما يتم تثبيت الغرسة في جسم المريض، فإنها تبدأ في إرسال هذه البيانات لاسلكيا إلى المحطة الأساسية، ثم ترسل  المعلومات إلى الطبيب المعالج الذي لم يعد بحاجة إلى مراقبة ومقابلة المريض من أجل فهم كيف تسير عملية التعافي وأي ضغط يجب إضافته.

وإنها أيضا طريقة ملائمة جدا لمقارنة درجات حركتك قبل العملية الجراحية وبعدها. وليست هناك حاجة لشحن الركبة الذكية، حيث يتم تشغيل المستشعر بواسطة بطارية تعمل لمدة 10 سنوات تقريبا.

5 إنجازات هامة للطب العالمي في عام 2021

صورة أرشيفية

علاج ثوري للسمنة

تمت صياغة العلاج الأكثر جذرية وفعالية بواسطة راقصة الباليه الشهيرة التي قالت:” “لا تأكل!” ولسوء الحظ ، لا تصلح تلك الطريفة للجميع. في روسيا ، ويعاني 15 % من الرجال و 28 % من النساء من السمنة.

 يعتبر العقار ، الذي انتهت تجربته في مارس  الماضي، علاجا ثوريا للوزن الزائد. وقد أطلق عليه Semaglutid أو Wegovy  وقد فقد  المشاركون في التجربة الذين اختبروا العقار ما معدله 15 % من وزنهم.  وعلى سبيل المقارنة فإن المتطوعين من المجموعة الضابطة الذين كانوا أيضا يتبعون نظاما غذائيا منخفض السعرات الحرارية ويمارسون الرياضة وتناولوا الدواء الوهمي ، فقدوا 5٪ فقط من وزنهم الأصلي.

ويتحقق تأثير الحقن السحرية من خلال التأثير على مناطق الدماغ المسؤولة عن الشهية. ونتيجة لذلك، فإنك تنظر إلى النقانق وسلطة “أوليفي” دون شهوة سابقة. ويقول الباحثون بأن فعالية هذه الطريقة يمكن مقارنتها بفعالية جراحة السمنة، أي ما يسمى بالإجراءات الجراحية الجذرية لتقليل حجم المعدة. وهناك فقدان الوزن بعد 1-3 أعوام هو 20-30٪. لكن الطريقة العلاجية أكثر أمانا.