حمام السلام يرفرف في ساحة الشهداء وسط المئات من أهالي بورسعيد وزائريها

نشوى شطا 

شهدت ساحة الشهداء “ميدان المسلة”، اليوم، توافد أعداد كبيرة من المواطنين من أبناء بورسعيد وزوارها، وذلك للاستمتاع برؤية المشهد الأوروبي الذي تتمتع به ساحة الشهداء وهو تجمع المئات من حمام السلام وسط المواطنين، والذي يجعل من ساحة الشهداء على غرار الدول الأوربية، خلال الأجواء الخريفية المعتدلة بمحافظة بورسعيد. 

واستقبلت ساحة الشهداء عددا كبيرا من أتوبيسات رحلات اليوم الواحد، وقام المواطنون بالتقاط الصور التذكارية وسط حمام السلام ، وأعرب عدد من زائري بورسعيد عن إمتنانهم لزيارة محافظة بورسعيد والاستمتاع بالمعالم المميزة للمدينة ، مشيدين بالمستوى الحضاري والجمالي ببورسعيد والذي لمسوه منذ وصولهم لأرض المحافظة. 

وجدير بالذكر، أن ساحة الشهداء بحي الشرق تتميز بظاهرة رائعة ، حيث يتجمع حمام السلام بعد وجبته الصباحية و علي فترات متفرقة من اليوم حتي يصل إلى ذروة عدده في الرابعة عصراً ، و يأتي الزوار إلى ساحة الحمام من كل المحافظات وليصبح المكان مزاراً سياحياً، و أكد العديد من الزائرين أنهم سيكررون زيارتهم للمحافظة للاستمتاع مرة أخرى بهذه المعالم الفريدة لبورسعيد