حَلّقْ مِن جَدِيْد ( ٧ ) ! قلم المحامى أحمد خميس غلوش

139

نُحلّق بعيدََا عن أغانى المِهرجانات المُنتشرة الآن ، ونطوف بالذّاكرة فى وجداننا العربىّ القديم ؛ لعلّنا نعمل عَلى رُقىّ الذّائقة المصريّة والعربيّة .. مرّةََ أخرى .

فمثلََا :
إذا سمعنا أغنيةََ من تأليف الرّاحل / سيّد حجاب ، وألحان/ ياسر عبد الرّحمن ، وغناء الرّاحل / محمد قنديل .
والّتى تقول :
آدي إيدي مِد إيدك … جرحي جرحك عيدي عيدك
ودّ دافي .. نبع صافي … شيء كأنّه نيل موافي
من وريدي ومن وريدك … يا صديقي مِد إيدك
يا صديق عمري يا صاحب ذكرياتي … إنتَ كنز أيّامي تحويشة حياتي
و مراياتي اللي باشوف جوّاها ذاتي … و تواجهني بعيبي تكشف سيّئاتي
تِقسى بحنان و استزيدك … يا صديقي مِد إيدك
أصدقاء و الود موصول فوق زمانّا … بيه آمنّا و له آمنّا و فيه أمانّا
بيه على الدّنيا و ع الدّهر استعانّا … و إن زمنّا خانّا و في لحظة طعنّا
تستعيدني و استعيدك … يا صديقي مِد إيدك