( خالص العزاء)

57

بقلم الشاعر/ محمد غبن
شاعر آل غبن وسفيرا للسلام الدولى

حقك ياعين تبكى على.. سوريه
شهدا إبرياء له يبقوا……. ضحيه
وكإني سامع صوت شهادتهم
وسط الجموع…………….الضهريه
روحهم الطيبه هتملى
المكان بريحتها………………الزكيه
إعترض غاشم عليهم…… الطريق
قتلوا فيهم الزميل والصاحب
قتل روح إنسان………………. برئ
الحل أيه ياقاده وياساسه
حلفتكم برب الكون رافع.. السماء
تعبنا كلنا من نحن نشجب ونستاء
الإرهاب بينهش في
لحوم البشر وكإنه مرض أو…. داء
ولسه جوا حلقي
لسان ساكت عن………………. الكلام
ذنبهم إيه إطفال يضيع الأمل
بموت أهاليهم ويعيشوا…….. أيتام
و ليه الطير يخاف يحلق فى
العالي أو حتي يرمي مجرد سلام
مفيش راعى دولى يجنب شهدا
راحوا نتيجة تفخيخ وتفجير لغام
إرحموا بقى يابشر شعوب كل
هدفها لقمه وعيشه ومكان للمنام
ولا كتير عليهم العيشه وهم
ناس رايحه تجري علي……… رزقها
مش فرحانه وبتجرى قوي
علشان ينتهى………………….عمرها
ياريت و بجد كل صانع…….. قرار
يرحم نفوس بريئه
ماتت فى وضح………………. النهار
وكفايه بقي مسلسل الدم والخراب
فجأه هتلاقى شعوبكم خرجت
عن المألوف والعقل بقي ف غياب
وشاعت الهرجله وصبحنا
كلنا موضع سؤال ملهش……..جواب

هذه الكلمات الحزينه إلى كل روح شهيد فى سوريه اللهم إرحمهم برحمتك الواسعة وإسكنهم الفردوس الأعلى يارب العالمين