أخبار العالم

خبير اليابان تشكك في الحماية الأمريكية وتريد صنع أسلحة نووية

كتب .وجدى نعمان 

أكد الصحفي الياباني، يوشياكي يانو، أن أمريكا أقل شأنا من روسيا في مجال الأسلحة الذرية، ومن غير المرجح أن تدافع عن اليابان، لذا فيجب أن تحصل طوكيو على “مظلتها النووية”.

وكتب في مقال لموقع “JB Press”، عن “التهديد المتزايد من روسيا والصين وكوريا الشمالية”، معربا عن “شكوكه في أن الولايات المتحدة ستدافع عن اليابان”.

ووصف يانو “الأسلحة النووية بأنها أعلى مستوى من الردع، وأن جميع الدفاعات ستبدأ في الانهيار إذا استسلم أحد الأطراف للعدو على مستويات أخرى”.

وأوضح: “حتى إذا بدأت دولة ذات قدرة نووية في الخسارة في صراع تقليدي، فأنه يمكنها منع التصعيد أو إجبار العدو على لعب لعبته الخاصة من خلال التهديدات النووية”.

وأشار إلى “القوة التدميرية للأسلحة النووية، وإلى الحاجة للحد الأدنى من الردع لإلحاق أضرار مدمرة بأي خصم”.

ووفقا له، فإن “البلاد تحتاج لهذا الغرض من 100 إلى 300 رأس حربي، وهو ذات العدد الذي تحتاجه فرنسا أو بريطانيا أو باكستان”.

وذكر يانو، أن “اليابان لديها القدرات الفنية والمالية لإنتاج أسلحة نووية في أقصر وقت ممكن، لكن الدولة لا تفعل ذلك بسبب الضمانات الأمريكية، لهذا وعلى خلفية تخلف الولايات المتحدة عن روسيا من حيث عدد الرؤوس الحربية، فأنا أشكك في مصداقية المظلة الأمريكية”.

وشدد على أنه “ينبغي على الولايات المتحدة أن تسمح لليابان بامتلاك ترسانة نووية حتى لا تسمح للأخيرة بأن تصبح تابعة للصين ولا تحرم نفسها من الهيمنة في غرب المحيط الهادئ”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى