خرابيط الموسيقى والغناء

للكاتب : محمد عبد المجيد خضر

اصدرت نقابة المهن الموسيقية اخيرا كشف بأسماء من اقتحموا مجال الغناء في غفلة من الزمن ، وبعد صبر طال على انطلاقهم في انحاء مصر ينشرون التلوث السمعي ، الذي كان له تأثير مدمر وبائي على حاسة التذوق الموسيقي وتمرير ألفاظ بزيئة في كلمات الأغاني ، التي كانت غير مقبولة من الجمهور ويستحي اي فرد محترم للتفوه بها .

والحقيقة هؤلاء مدعي الفن ومن وراءهم فرضوا على الواقع العام مناظر وملابس لا تمت للفن بصلة لا من قريب ولا من بعيد ، وصار الشباب الصغير الفاقد اصلا للحس والذوق من جراء ظهور هؤلاء على السطح ، وما حققوه من شهرة وثراء فاحش من اشياء ليست ذات قيمة بالمرة ، علاوة على انهم جميعا جهلاء بلا علم ولا شهادات علمية ولا ثقافة عامة ولا شئ على الإطلاق .

علاوة على فضائح كل واحد فيهم من بلطجة لعلاقات غير نظيفة ، لزوجات تظهر على الميديا لتنشر فضائح احدهم بعد غدره بها ،

  وآخر فتح مطعم لتدبير اموره حتى يجد حل ومخرج لازمته مع النقابة وقرار المنع ، وتصاريح تصدر من بعضهم ضد النقابة والنقيب هاني شاكر وكأنهم زعماء واصحاب مقامات في امن الدولة وليسوا مجرد افراد لا قيمة حقيقية لهم ويهددون وبكل وقاحة .

اما المزعج والمبكي وما افقدنا الثقة بالمرة في قنوات وبرامج التوك شو ، هو انتشار اخبار هذه الفئة من مدعي الفن ، وتلميعهم واستضافتهم في هذه البرامج مما يطرح اسئلة عديدة ، اولها : هل نضب نهر الفن ولم يبقى الا هؤلاء ليكونوا ضيوف والتعامل معهم وكأنهم نجوم مجتمع ؟ هذا سؤال لكن السؤال الاكثر خطورة والم هو : هل تدفع هذه القنوات لهؤلاء مقابل الاستضافة ، ام انهم هم من يدفعون لهذه القنوات وان كنت ارجح الاجابة الاخيرة .

ذلك ما ينشر قدوة سيئة جدا جدا جدا لكل ابنائنا ، فكيف لهذه النماذج من البشر ان يكونوا نجوم مجتمع ، واصحاب ثروات مع الجهل والاصوات السيئة جدا وعدم قدرتهم على نطق بعض كلمات اللغة العربية والتباهي بالجهل ، واعتمادهم في امور حياتهم على البلطجية والتهديد بالعنف مع كل من يعارضهم ، حتى ان احدهم تهجم ومعه بلطجية على النقابة ولم نرى عقاب رادع ولا اي رد فعل مكافئ لهذا الحدث .

فالى متى سوف نتهاون مع امور قد تبدوا تافهة لكنها مع الوقت تصبح مدمرة تدميرا شاملا ، فيكون التصدي لها مرعب وصعب لدرجة مخيفة تقضي على اجيال نحن في احوج ما نكون لتربيتهم تربية سليمة ، وذات قيمة واحترام ليقودوا مسيرة الوطن في المستقبل .

فانني ارفع القبعة احتراما لنقابة الموسيقيين ونقيبها الاستاذ الرقيق هاني شاكر ، واشد على يده لما اتخذه من قرار ، ارجو الا يتدخل اصحاب المصالح المادية الذين لا يهمهم وطن ولا اجيال ولا اي منفعة الا حشر جيوبهم باموال هذا الشذوذ والتلوث السمعي البغيض . 

(( اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا يارب العالمين )) .