ثرثرة تحت جنح الليل/بقلم أميرة شمالي

63

كتبَ حونينو
سألت؟
ماذا تعني هذه؟
قال:
جونينو رجل فقير احب اوليفيا
ضحكت وأشارت
كأن الجيم اضاعَ هويته
فلم اعرفه
طأطأ رأسه قائلا:
لا هو أضاع
اوليفيا بين الحطام 

اضاع أشلائه منذ اللقاء الأول
هنا صمتت….. ثم و بصوت منخفض همهمت 
لن يجد اشلائه التقطتها طيور العنقاء
لذلك بقيت اوليفيا جالسة تنتظر ان يمر بها القدر