خلال الإسبوع الأول لموسم حصاد الذهب الأصفر توريد 735 طن قمح بقنا

كتب احمد محمد

خلال الإسبوع الأول لموسم حصاد الذهب الأصفر توريد 735 طن قمح بقنا  

شهد اللواء أشرف الداودى محافظ قنا أعمال توريد محصول القمح بشوّن مدينة قوص، وذلك خلال الإسبوع الأول من موسم حصاد الذهب الأصفر ، من خلال معاينة جودة الغلال ومتابعة عمليات أخذ العينات وتفريغ القمح، رافقه أحمد السيد وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية، والمهندس أشرف عبدالرازق وكيل وزارة الزراعة ،وشاذلى البرنس رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة قوص ، وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة . 

وقال محافظ قنا أنه تم وصول 6 شاحنات مُحملة بالغلال صباح اليوم إلى شوّن مدينة قوص ، قادمة من مزارع القمح بمنطقة شرق العوينات بإجمالى حمولة 488 طن ، مشيرا إلى أن درجة نقاوة القمح الذى تم استلامه بلغت 23.5 ، لافتا إلى أنه تم استلام 247 طن قمح بالأمس ليصل إجمالى ما تم توريده حتى الآن إلى 735 طن . 

وأضاف الداودي بأنه تم تجهيز جميع الشوّن والصوامع لإستقبال موسم توريد القمح ، مشيرا إلى المحافظة تضم ( 4 صوامع معدنية بإجمالى سعة تخزينية 190 الف طن ، و8 شوّن بإجمالى سعة تخزينية 14 الف طن ، و بنكر بسعة تخزينية 24 الف طن ) ، ليصل بذلك إجمالى السعة التخزينية بالمحافظة إلى 228 الف طن ، مؤكدا أن جميع الشوّن والصوامع مستعدة لإستقبال القمح المحلى ، والقمح القادم من المزارع خارج المحافظة . 

كما شدد ” الداودى ” على مسئولى وحدات التخزين بضرورة الحفاظ على كل حبة قمح أثناء عملية توريد وتخزين القمح وغربلته وصرفه ، لافتا إلى أنه تم إتخاذ كافة الإجراءات والأحتياطات التى تضمن الحفاظ على سلامة القمح وجودته أثناء فترة التخزين بالصوامع والشوّن لحين صرفه إلى المطاحن، مشيرا إلى أن إجمالي المساحات المنزرعة بمحصول القمح داخل محافظة قنا خلال الموسم الحالى بجميع مراكز المحافظة بلغت 101 ألف فدان ، من المتوقع أن تُنتج 177 الف طن ، و نجحت محافظة قنا خلال موسم توريد القمح العام الماضى فى إستلام 173 الف و 500 طن قمح ، ومن المتوقع هذا الموسم توريد 200 ألف طن ما بين قمح محلى ، وقمح من خارج المحافظة 

 يذكر أن فخامة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى ، رئيس الجمهورية ، وجه بصرف حافز توريد للمزارعين موردي القمح المحلي بقيمة 50 جنيه وحافز تسويق ونقل بقيمة 50 جنيها للأردب زنة 150 كيلو جرام ليضاف إلى أسعار التوريد المحددة سلفاً، وذلك لتشجيع المزارعين على توريد أكبر كمية ممكنة، ما يعكس اهتماما كبيرًا من قبل الدولة بالفلاح المصري .