خُذنا ” قلم المحامى أحمد خميس غلوش

92

ياربّ !
ما أجمل
أن
نملك التّضحية
فى أوقات
الشّدائد
ونتسامح
عن كلّ ذى
جُرحِِ
و ألم !

خذنا إليك

بعفوك

إنّا لك

خاضعون

وللعطف

طامعون

ربّنا

إنّا عاجزون

أمام

قدرتك العظيمة