دعوى صحة التوقيع والهدف منها

49

بقلم :- أحمد السيد والي المحامي

شرم الشيخ

دعوي صحة التوقيع هى دعوى تحفظية الهدف منها إثبات صحة توقيع

البائع فقط على عقد البيع دون الحكم بصحة البيع، بمعنى أن البائع يقر

بصحة توقيعه، ولكنه قد ينازع فى موضوع البيع وأنه لم يقصد هذا،

فهى من الدعاوى المدنية، والاختصاص لها بعد التعديل الجديد أمام

المحكمه الجزئية، وبالنسبة للاختصاص المحلى يكون محل موطن

المدعى عليه أو العقار وهى دعوى تحفظيه الغرض منها فقط ثبوت

توقيع البائع على عقد البيع وتتعرض لظاهر العقد دون النواحى الموضوعية وهى لا تنقل الملكية.

دعوى صحة التوقيع، هى دعوى ترفع بناء على طلب من المدعى ضد

المدعى عليه بإثبات صحة توقيع المدعى عليه بتوقيع عقد أو شرط أو

غيره فهى دعوى تنصرف إلى توقيع المدعى عليه وليس لها إثبات أو

حجة إلا فى إثبات أن التوقيع المذيل بالعقد هو توقيع المدعى عليه ولا

تمس أصل الحق أو نقل الملكية فى وجود ما يتعارض معها من عقد آخر

مسجل أو بيع نافذ على ذات المباع أو المكتوب والمدون بعريضة

الدعوى المذكورة، فهى دعوى تحفظية لا تنصرف إلا فى إثبات أن التوقيع المذكور منسوب للمدعى عليه ويطالب الحكم فيها بالمادة(45)من قانون الاثبات، ونص المادة 45 إثبات إنه يجوز لمن بيده محرر غير رسمى أن يختصم من يشهد عليه هذا المحرر ليقر أنه بخطه أأو امضائه أو بختمه أو بصمة اصبعه ولو كان الالتزام الوارد به غير مستحق الأداء وذلك يكون بدعوى أصلية بالإجراءات المعتادة.