دلتا الدلويات” تدخل الغلاف الجوي

كتب وجدي نعمان

قال الفلكي عادل السعدون، إن زخات من شهب جنوبي “دلتا الدلويات” تدخل الغلاف الجوي يوم غد الثلاثاء، وتشاهد

في سماء الكويت.

وأضاف السعدون لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الاثنين، إن هذه الشهب بدأت دخول الغلاف الجوي في منتصف

يوليو الجاري وحتى 23 أغسطس المقبل لكن ذروة عدد الشهب في الساعة تكون غدا وبعد غد ويتراوح عددها 16

شهابا في الساعة.

وأوضح أنها سميت بشهب جنوبي “دلتا الدلويات” لأنها تشاهد ظاهريا في السماء من ناحية نجم دلتا وهو نجم الساقي

في برج الدلو وهذه الشهب عبارة عن غبار وصخور صغيرة جدا تخلفت عن مذنب ماخهولز (96P/Machholz)

الذي يقترب من الشمس مرة واحدة كل خمس سنوات وعند رحيله يخلف وراءه على طول مداره غبارا وصخورا

وغازات أخرى.

وذكر أنه عندما تقترب الأرض أثناء دورتها السنوية حول الشمس من هذه المخلفات تجذبها وتدخل إلى الغلاف الجوي

الأرضي بسرعة 41 كيلومترا بالثانية وتنصهر وتحترق على بعد حوالي 80 كيلومترا من سطح الأرض ولا تصل إلى مستوى ارتفاع الطائرات.

وبين أن ما نراه من احتراق للشهب في السماء عبارة عن احتراق كمية من الغبار تساوي حفنة يد مليئة بالرمل بعد دخولها للغلاف الجوي للأرض وانضغاطها من الهواء فترتفع حرارتها وتصل إلى درجة الانصهار وتحترق ويتبخر هذا الغبار والصخور وتعطي ألوانا مختلفة بحسب العناصر المكونة لها مثل الحديد أو المغنيسيوم والنحاس والكالسيوم والبوتاسيوم وغيرها من العناصر.

ولفت السعدون إلى أن أفضل وقت لمشاهدة تلك الشهب الساعة العاشرة مساء حتى طلوع الفجر وموقعها في اتجاه الشرق.