ذبيحة بسم الحب

63

بقلم… اميرة شمالي

تفتحت زهرة الربيع
وفاح عطر الياسمين
ندية كقطرة تبلل الاغصان
فواحة سميت باسمها العطور
بريئة لاتعرف
ان تصول او تجول
لا تعرف الا انها اغنية العصفور
نسمة تحوم تطير….. تعلو
لتعانق من اجاد… فيروي الحقول
لا تعرف الا انها فراشة
لا تعرف ان عشقها حدد المصير
اغراها بابتسامة وكلامه المعسول
وهيئ السكين…….
وهيئ التابوت وباقة الريحان
ليقطف الثمار ليجمع الازهار
ليرتفع ليعلو فوق نسمة الايام والسنين
يطعن البرائة….
يخطف البسمة من وجهها السعيد
ويترك الخطيئة مدمية
تجابه الرياح لا تدرك غير انها
ذبيحة بأسم الحب
……