رئيسة المفوضية الأوروبية موجة الوباء الأولى أظهرت أن غلق الحدود غير مجد

21

كتبت-نديمة حديد 

أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، أن الموجة الأولى من جائحة كورونا أظهرت عجز محاولات وقف انتشار العدوى بواسطة غلق حدود الاتحاد الأوروبي.

وفي مؤتمر صحفي عقدته في بروكسل، اليوم الأربعاء، قالت فون دير لاين: “لعلكم تتذكرون قيودا كثيرة تم فرضها على الحدود الربيع الماضي، في بداية الوباء. لقد استخلصنا درسا حينذاك مفاده أن الحدود المغلقة لم تمنع الفيروس من الانتشار، غير أنها أحدثت مشاكل كثيرة. لقد علمنا الفيروس أن غلق الحدود لا يوقفه لكننا نشاهد تجاوزات كثيرة”.

واعتبرت المسؤولة أن على الاتحاد الأوروبي إيجاد توازن بين حماية الصحة العامة وصون حرية التنقلات.

وأغلق الاتحاد الأوروبي حدوده الخارجية أواسط شهر مارس الماضي ضمن الإجراءات المتخذة لمواجهة جائحة كورونا. كما تم إغلاق الحدود الداخلية للاتحاد على مدار نحو ثلاثة أشهر (حتى منتصف يونيو). ولا يزال حظر الرحلات “غير الضرورية” (حتى داخل التكتل) قائما في بعض الدول الأوروبية حتى الآن.